إسماعيلي إس سي - i s m a i l y S C - و فاة عم خميس... عاشق الدراويش الأول

و فاة عم خميس... عاشق الدراويش الأول

حجم الخط Decrease font Enlarge font
image

بسم الله الرحمن الرحيم : يا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي

 .. صدق الله العظيم

ينعي موقع اسماعيلي اس سي السيد خميس زكريا احمد ... من كبار مشجعي الدراويش  و يتقدم  الي اسرته الكريمة  بخالص العزاء و يدعو للفقيد بالرحمة و المغفرة من الله سبحانه و تعالي

إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ

تاريخ جماهير الدراويش به عظماء من مشجعي الاسماعيلي العريق و نذكر منهم  الحاج علي الزبير و السيد احمد ابو طالب و الحاج حسين مصطفي و الاستاذ عيد مندور و السيد خميس زكريا احمد و الذي رحل للقاء ربه يوم الخميس الماضي , عن عمر 67 عاما

و يعرفه جماهير الدراويش و خاصة رواد الدرجة الثالثة بــ عم : خميس و الذي كان شعلة نشاط في المدرجات و يعرفه المشجعين بحضوره المبكر و قبل المباريات بوقت كاف  و يظل في التشجيع و تحميس الجماهير لعدم التوقف عن التشجيع

و كان رحمة الله عليه يغضب كثيرا عندما يري هدوءا في المدرج الذي كان يجلس فيه و يصل به الامر ان يخرج من يتوقف عن التشجيع من الجماهير او يجعله يجلس بعيدا عن المشجعين و حتي لا يؤثر فيهم و كان مشهورا بجلبابه الاصفر و ( الزمارة ) التي يعرفها كل الجماهير و لاعبي الدراويش و ينتظروها لمزيد من تشجيع الفريق

و عم خميس هو اول من نادي بالنداء الخاص بالكابتن حمزة الجمل نجم الاسماعيلي و هو : حمزة حمزة .. اوعي يجي لك حمزة   

و  كان يروي عم خميس انه في فترة التهجير كان يحرص علي حضور كل مباريات الاسماعيلي و يحرص علي استمرار منهج الدراويش في التشجيع و معه نفر كانوا ينظموا التجمع بشكل مرتب و يقول عم خميس انه كان في التجنيد  و كان يقف خدمة حراسة .. يوم لقاء الاسماعيلي و الانجلبير في نهائي كاس افريقيا لاندية في 9 يناير 1970  و لكنه ترك الخدمة و نسق مع احد زملاءه ليقوم مكانه  و ذهب الي استاد ناصر لحضور المباراة و فاز الدراويش بأول كأس عربية مصرية و ظل بعد المباراة ليفرح مع الجماهير و بات ليلته في الاستاد و طبعا وجد العقاب الميري - المناسب- عند عودته الي القشلاق و لكنه كان يقول : كله علشن الدراويش ... يهون  

و يروي عم خميس ايضا ان الدكتور عبد المنعم عمارة قد طلب منه  عدم مهاجمة الحكام اذا ما شعر انهم  يظلمون الاسماعيلي و لكن عم خميس لم يتوقف عن ذلك و قبل احد المباريات الهامة مع النادي الاهلي , حرص الدكتور عمارة علي استدعاء عم خميس و قام بغلق مكتبه عليه و حبسه و اغلق عليه بالمفتاح و لم يتركه الا بعد انتهاء المباراة 

و لم ينقطع عم خميس عن السفر وراء الدراويش في كل المدن المصرية و يعرفه جماهير الاندية المنافسه  تقوم بالنداء عليه و تشجيعه و يتبادل معهم التشجيع و الهتافات و في احد السفريات كان الاسماعيلي في مدينة المحلة الكبري و كان الاسماعيلي ان فاز باللقاء , يعتلي قمة الدوري موسم 90/91 و فاز الاسماعيلي بهدفين مقابل هدف  و سجل للاسماعيلي حمزة الجمل و عاطف عبد العزيز  و سجل للمحلة خالد عيد ..  وتعرض جماهير الاسماعيلي لشغب من جماهير المحلة و اصيب عم خميس اصابات بالغة لارتطامه باحد الواح الزجاج و ظل يعالج فترة باستخراج شظايا الزجاج من جسده و ظهره و مع ذلك لم يكن يغيب عن المباريات و المران خلال فترة علاجه 

و استعان عم خميس  بعمله ببيع الحلوي في المدرجات و ذلك لمواجهة اعباء الحياة المعيشية و لكن مع ذلك كان اول من استغل صنوق الحلوي في تهريب شماريخ التشجيع في بداية المعرفة بها في مباراة الاسماعيلي و الاتحاد السعودي لمساعدة شباب رابطة الالتراس .. و لكن عم خميس لم يكن يميل للتواجد في اي روابط و يري انها  تفكك حماس التشجيع و لا تزيده و الافضل ان يكون مع الجماهير بكل  طوائفها بدون مسميات او تقسيم 

و كان عم خميس يحرص علي اللقاء مع كبار المشجعين مثل صلاح غباشي و عدلي و رجب و غيرهم للتنسيق بالحضور المبكر للمباريات  و عدم التوقف عن التشجيع و اشعال المدرجات بالحماس 

و كان عم خميس حزينا للغاية من منع الجماهير من حضور المباريات و كان يشعر بالاسي كثيرا عندما يضطر للجلوس ليري عشقه الدراويش عبر التليفزيون !!!! ... و يتذكرالايام الجميلة لمدرجات الدراويش العامرةبالتشجيع و الهتافات ...  و لكن عم خميس لم يترك مران اللفريق في الايام الاخيرة و لو في الملعب الفرعي .. مع انه كان يعشق مدرجات الاستاد  الرئيسي التي شهدت له بالتألق و الابداع مع معشوقه الدراويش

 بقي ان نقول ان عم خميس توفي يوم الخميس  الماضي و الموافق 11 ديسمبر 2014 و عن عمر 67 عاما و هو من مواليد المحطة الجديدة  و تحديدا من ميدان عباس ... و له من الابناء اسامة و محمد و أيه و سمر و هبه

 رحمه الله تعالي و مغفرته علي عبده خميس زكريا احمد                 

ينعي موقع اسماعيلي اس سي السيد خميس زكريا احمد ... من كبار مشجعي الدراويش  و يتقدم  الي اسرته الكريمة  بخالص العزاء و يدعو للفقيد بالرحمة و المغفرة من الله سبحانه و تعالي

إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ

تاريخ جماهير الدراويش به عظماء من مشجعي الاسماعيلي العريق و نذكر منهم  الحاج علي الزبير و السيد احمد ابو طالب و الحاج حسين مصطفي و الاستاذ عيد مندور و السيد خميس زكريا احمد و الذي رحل للقاء ربه يوم الخميس الماضي , عن عمر 67 عاما

و يعرفه جماهير الدراويش و خاصة رواد الدرجة الثالثة بــ عم : خميس و الذي كان شعلة نشاط في المدرجات و يعرفه المشجعين بحضوره المبكر و قبل المباريات بوقت كاف  و يظل في التشجيع و تحميس الجماهير لعدم التوقف عن التشجيع

و كان رحمة الله عليه يغضب كثيرا عندما يري هدوءا في المدرج الذي كان يجلس فيه و يصل به الامر ان يخرج من يتوقف عن التشجيع من الجماهير او يجعله يجلس بعيدا عن المشجعين و حتي لا يؤثر فيهم و كان مشهورا بجلبابه الاصفر و ( الزمارة ) التي يعرفها كل الجماهير و لاعبي الدراويش و ينتظروها لمزيد من تشجيع الفريق

و عم خميس هو اول من نادي بالنداء الخاص بالكابتن حمزة الجمل نجم الاسماعيلي و هو : حمزة حمزة .. اوعي يجي لك حمزة   

و  كان يروي عم خميس انه في فترة التهجير كان يحرص علي حضور كل مباريات الاسماعيلي و يحرص علي استمرار منهج الدراويش في التشجيع و معه نفر كانوا ينظموا التجمع بشكل مرتب و يقول عم خميس انه كان في التجنيد  و كان يقف خدمة حراسة .. يوم لقاء الاسماعيلي و الانجلبير في نهائي كاس افريقيا لاندية في 9 يناير 1970  و لكنه ترك الخدمة و نسق مع احد زملاءه ليقوم مكانه  و ذهب الي استاد ناصر لحضور المباراة و فاز الدراويش بأول كأس عربية مصرية و ظل بعد المباراة ليفرح مع الجماهير و بات ليلته في الاستاد و طبعا وجد العقاب الميري - المناسب- عند عودته الي القشلاق و لكنه كان يقول : كله علشن الدراويش ... يهون  

و يروي عم خميس ايضا ان الدكتور عبد المنعم عمارة قد طلب منه  عدم مهاجمة الحكام اذا ما شعر انهم  يظلمون الاسماعيلي و لكن عم خميس لم يتوقف عن ذلك و قبل احد المباريات الهامة مع النادي الاهلي , حرص الدكتور عمارة علي استدعاء عم خميس و قام بغلق مكتبه عليه و حبسه و اغلق عليه بالمفتاح و لم يتركه الا بعد انتهاء المباراة 

و لم ينقطع عم خميس عن السفر وراء الدراويش في كل المدن المصرية و يعرفه جماهير الاندية المنافسه  تقوم بالنداء عليه و تشجيعه و يتبادل معهم التشجيع و الهتافات و في احد السفريات كان الاسماعيلي في مدينة المحلة الكبري و كان الاسماعيلي ان فاز باللقاء , يعتلي قمة الدوري موسم 90/91 و فاز الاسماعيلي بهدفين مقابل هدف  و سجل للاسماعيلي حمزة الجمل و عاطف عبد العزيز  و سجل للمحلة خالد عيد ..  وتعرض جماهير الاسماعيلي لشغب من جماهير المحلة و اصيب عم خميس اصابات بالغة لارتطامه باحد الواح الزجاج و ظل يعالج فترة باستخراج شظايا الزجاج من جسده و ظهره و مع ذلك لم يكن يغيب عن المباريات و المران خلال فترة علاجه 

و استعان عم خميس  بعمله ببيع الحلوي في المدرجات و ذلك لمواجهة اعباء الحياة المعيشية و لكن مع ذلك كان اول من استغل صنوق الحلوي في تهريب شماريخ التشجيع في بداية المعرفة بها في مباراة الاسماعيلي و الاتحاد السعودي لمساعدة شباب رابطة الالتراس .. و لكن عم خميس لم يكن يميل للتواجد في اي روابط و يري انها  تفكك حماس التشجيع و لا تزيده و الافضل ان يكون مع الجماهير بكل  طوائفها بدون مسميات او تقسيم 

و كان عم خميس يحرص علي اللقاء مع كبار المشجعين مثل صلاح غباشي و عدلي و رجب و غيرهم للتنسيق بالحضور المبكر للمباريات  و عدم التوقف عن التشجيع و اشعال المدرجات بالحماس 

و كان عم خميس حزينا للغاية من منع الجماهير من حضور المباريات و كان يشعر بالاسي كثيرا عندما يضطر للجلوس ليري عشقه الدراويش عبر التليفزيون !!!! ... و يتذكرالايام الجميلة لمدرجات الدراويش العامرةبالتشجيع و الهتافات ...  و لكن عم خميس لم يترك مران اللفريق في الايام الاخيرة و لو في الملعب الفرعي .. مع انه كان يعشق مدرجات الاستاد  الرئيسي التي شهدت له بالتألق و الابداع مع معشوقه الدراويش

 بقي ان نقول ان عم خميس توفي يوم الخميس  الماضي و الموافق 11 ديسمبر 2014 و عن عمر 67 عاما و هو من مواليد المحطة الجديدة  و تحديدا من ميدان عباس ... و له من الابناء اسامة و محمد و أيه و سمر و هبه

 رحمه الله تعالي و مغفرته علي عبده خميس زكريا احمد                 

جديد إس سي
image

مران سري للدراويش و بافور يغيب عن مواجهة بيراميدز

كتب محمد اسامة ... تاكد غياب المدافع الغاني ريتشارد بافور عن فريق الدراويش في مواجهة نادي بيراميدز في الاسبوع 11 من الدوري الممتاز و المقرر اقامته يوم الجمعة القادم علي استاد الاسماعيلية
image

زيارة الدراويش 1974 الي نادي الطيران

من مكتبة موقع اسماعيلي اس سي العامرة بفضل الله تعالي و توفيقه .. نواصل تقديم كنوز الدراويش الذهبية النادرة و عن زيارة فريق الدراويش الي نادي الطيران في مصر الجديدة في 4 يناير عام 1974
image

فييرا : لست ساحر و لا اعد بشئ و هدفي عودة الدراويش

عبر البرازيلي جورفان فييرا المدير الفني للدراويش عن صعوبة موقف الفريق و لكنه يتمني عودة الدراويش و انه ليس ساحرا و لا يعد بشئ
image

رئيس الإسماعيلي: فييرا .. "الحاكم بأمره .. داخل قلعة الدراويش

أعلن المهندس ابراهيم عثمان رئيس النادي الاسماعيلي أن البرازيلي يوسف فييرا هو المسئول الاول والأخير عن كل ما يتعلق بالفريق وان مجلس الادارة يدعمه ويلبي اية طلبات يحتاجها الفريق
image

الإسماعيلي يتراجع أمام فلوس شمال إفريقيا

المجلس يفاوض الشيخ ورامي ولاشين ودونجا ونصحي‏..‏ والدراويش يهزمون رأس البر بالعشرة
image

الكويتي علي محمود يدير مباراة الإسماعيلى مع الرجاء

كتب ميدو حسين ... اعلن الاتحاد العربى لكرة القدم عن اسماء طاقم الحكام الذي سيدير مباراة الإسماعيلى مع الرجاء البيضاوى المغربى و المحدد لها 29 أكتوبر الجارى في ذهاب دور الـ 16 من البطولة العربية علي استاد الاسماعيلية
image

مدرب الهلال السعودى : اسماعيلى99 امتداد لفريق الدراويش الأول

كتب مؤمن مجدي ... صرح المدير الفنى البرتغالى لفريق الهلال السعودى بانه يشعر بالسعادة برؤية مستوي و من اداء فريق الإسماعيلي اليوم امام فريقه
image

تغييرات في قطاع الناشئين

كتب مؤمن مجدي ... قرر المهندس خالد فرو المشرف العام على قطاع الناشئين و الكابتن سيد عبد الرازق رئيس قطاع الناشئين بالنادى الاسماعيلى على تغييرات في قطاع الناشئين
image

وديا : اسماعيلى 99 يتعادل مع شباب الهلال السعودى

كتب مؤمن مجدي ... تعادل فريق اسماعيلى 99 مع فريق شباب الهلال السعودى بدون اهداف فى المباراة التى جمعت الفريقين مساء اليوم على ملعب ميركور بالاسماعيلية
image

الإسماعيلى يفوز 10-0 علي فريق رأس البر وديا

حقق الإسماعيلى فوزا على فريق رأس البر أحد أندية المظاليم بعشرة أهداف نظيفة خلال المباراة الودية التى جمعت الفريقين اليوم باستاد الإسماعيلية ، ضمن تحضيراته لملاقاة بيراميدز يوم الجمعة المقبل بالدورى الممتاز.
Powered by Vivvo CMS v4.1.5.1