إسماعيلي إس سي - i s m a i l y S C - ثاني بطولة ضائعة للدراويش .. كل يوم صورة تاريخية في رمضان

ثاني بطولة ضائعة للدراويش .. كل يوم صورة تاريخية في رمضان

حجم الخط Decrease font Enlarge font
image

طوال شهر رمضان المبارك ... ستقدم مكتبة موقع اسماعيلي اس سي كل يوم من ايام الشهر الفضيل - صورة نادرة جدا للدراويش ولم تنشر من قبل علي صفحات الانترنت

و صورة اليوم هي قصة اول بطولة ضائعة من الاسماعيلي في تاريخه و نبدء من البداية 

كانت مباراة الاسماعيلي و الترسانة علي ارض الاسماعيلية في 12 فبراير 1965 و وسط جمهور غفير ... اعلن في الميكرفون ان المهندس عثمان احمد عثمان  قد وافق علي ان يكون رئيسا للنادي الاسماعيلي و نزل المهندس  عثمان احمد عثمان الي ارض الملعب وسط ترحيب جماهيري  كبير  مع رئيس النادي وقتها المهندس عبد الحميد عزت

 

و فاز الاسماعيلي بهدفين مقابل هدف للترسانة و سجل للاسماعيلي رضا د 57 و هدف عكسي للمدافع خضر د 85و احرز للترسانة  حسن الشاذلي د 12   

  و من بعدها أعلن رسميا بالاسماعيلية في اول مارس 1965 بعدها عن تولي المهندس عثمان احمد عثمان رئاسة النادي الاسماعيلي

( و ليس كما تقول بعض المصادر ان المعلم تولي رئاسة النادي عام 1963 )

و انتشرت السعادة بالاسماعيلية بقبول ولدها البار رئاسة الاسماعيلي قلب الاسماعيلية

و لكنه المعلم الاداري الناجح الذي يغطي دائما القدوة في التعامل مع الأخرين و سابقيه بالإدارة - لا ان يتنكر لهم و لا يترك صغيره الا بالصاق التهم و كل العيوب بمن سبقوه



جيث طالب باستمرار المهندس عبد الحميد عزت وكيلا للنادي - رغبة منه بالاستفادة من خبراته الميدانية السابقة و معه الدكتور شوقي عوض الله و المرحوم عبد العزيز عبد الوهاب و الأستاذ علي صقر و اللواء فاروق حمدان و المرحوم علي الزبير و اللواء كمال ذو الفقار

و الذي يراجع أسماء مجلس ادارة النادي برئاسة المعلم – ليجد عنصر الخبرة الميدانية مع الخبرة الإدارية في وجود خليط من الشباب المتحمس بجانب كبار الإداريين و تلك كانت نقطة هامة جدا في مجلس إدارة النادي برئاسة المعلم عثمان احمد عثمان – رحمة الله عليه

المعلم عثمان احمد عثمان و علي يمينه السيد صالح عيد رئيس الاسماعيلي في الخمسينات

و كانت اولي الأزمات التي واجهت الإدارة الجديدة – قرار ظالم من اتحاد الكرة بتقل مبارة الزمالك و الاسماعيلي من اللعب علي استاد النادي ا الي ارض استاد الاسماعيلية - بدون سبب واضح بالرغم من حالة ملعب النادي افضل و تتسع جماهير اكثر من ملعب الاستاد و ليس بها حواجز حديدية بين الجمهور و الملعب و لا بين جماهير الدراويش و جماهير الضيوف و لكن الادراة و كل القيادات التنفيذية رفضت قرار الاتحاد و قدمت رسالة الي الاتحاد موضحة كل التبريرات لرفض نقل المباراة الي استاد الاسماعيلية

كما افرد الراحل : نجيب المستكاوي تقريرا مفصلا – و علي يومين متتاليين - عن حالة استاد الاسماعيلية يوضح مدي سوء الملعب و مبانيه التي في حالة يرثي لها – و اقترح ان يتم ضم استاد الاسماعيلية الي مصلحة الآثار المصرية نظرا لكونه قطعة أثرية من تراث الفراعنة اثناء حربهم مع الهكسوس

كانت تلك المباراة تحديدا هي الفيصل بالفوز بالدوري العام لموسم 64/65 و لذلك كانت هامة جدا في نظر الاتحاد المصري لمحاباة الزمالك – بالرغم ان حتي هزيمة الزمالك لا تعطي الاسماعيلي الدوري – لانه هناك امام الاسماعيلي مباريتين, الاولمبي و الاتحاد السكندري - خارج الاسماعيلية و أمام الزمالك مباراتي الاتحاد و المصري بالقاهرة - لكن بالطبع فوز الزمالك علي الاسماعيلي تعطي الدوري للزمالك بنسبة 99 في المائة

و أصر الاتحاد المصري علي موقفه و برر قراره علي تجاوزات الجماهير خلال مباراة ودية مع تراكتورفولجراد الروسي - بالرغم من ان هناك مباراة رسمية أجريت بعدها مع السويس و فاز الدراويش بهدف للراحل رضا في أول مبارة ييلعبها بعد الإيقاف في 8 مارس 1965 – و أصر الاتحاد علي القرار

 

و لكن المعلم استطاع بحكته الادارية و الهندسية من تجهيز استاد الاسماعيلية بكل ما يحتاجه في خلال اسبوعين و من خلال شركته الخاصة بوضع حواجز حديدية كاملة و صيانة مختصة لارض الملعب و المنشآت علي أفضل صورة و إبداع هندسي وقتها

و لكن للآسف نجح مخطط الاتحاد المصري و خسر الاسماعيلي المباراة في الاسبوع التاسع عشر و تحديدا في 20/3/1965 و ضاعت فرصة المنافسة علي البطولة بسبب هدف لاحمد عفت من كرة طائشة – شارك في إحرازها حارس الاسماعيلي عبد الستار في الربع ساعة الاخيرة من المباراة بعدها تغاضي الحكم عن ضربة جزاء صحيحة عندما عرقل ابو رجيلة الكابتن رضا و طرد اميرو للاعتراض و انهي الحكم المباراة قبل نهايتها بثمان دقائق كاملة

اما باقي مباريات الموسم فاز الاسماعيلي علي الاوليمبي 2-1  بهدفي شحتة و رضا و سجل للاوليمبي البحر جاسور

و خسر الاسماعيلي من الاتحاد بالاسكندرية في مباراة حماسية و لكن افسدها التحكيم و بهدفي جابر الخواجة و فؤاد مرسي يعدما كان الاسماعيلي متقدما بهدف حسين يوسف  

و فاز الاسماعيلي في المباراة الاخيرة بخماسية رائعة  علي المصري بالاسماعيلية  بهاتريك لشحتة و هدف لكل من يسري طربوش و السقا و سجل للمصري عبد الحليم

و يطير الدوري الي الزمالك و يحصل الاسماعيلي علي المركز الثاني بفارق سبعة نقاط أخر الموسم

 تلك كانت قصة ثاني بطولة ضائعة للدراويش .. اما قصة اول بطولة ضائعة 

موعدها معنا  غدا بإذن الله تعالي

و انتظرونا يوميا مع صورة نادرة للدراويش طوال ايام الشهر الفضيل

فقط علي موقع اسماعيلي اس سي

  

جديد إس سي
image

الاسماعيلي مع فريق مصر وديا , اليوم

 يحل الفريق الأول بالنادي الاسماعيلي ضيفا علي نادي مصر  في لقاء ودي عصر اليوم السبت في خامس اللقاءات التجريبية للدراويش خلال فترة الإعداد الجارية استعدادًا
image

محمد بيومي: الدراويش بوابتي للانضمام للمنتخب الأوليمبي

اعرب محمد بيومي لاعب خط وسط الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الإسماعيلي عن رضاه التام علي ما قدمة مع الدراويش خلال الموسم الجارى رغم التعثرات
image

شيلونجو يشارك في مران الفريق

شارك الناميبي بيسون شيلونجو في مران الفريق الصباحي و ذلك بعد وصوله مساء امس بعد غياب بسبب انتشار فيروس كورونا .
image

الاسماعيلي ونادي مصر يوم السبت وديا

تم الاتفاق علي اقامة وديه خامسة للفريق الاسماعلاوي مع نادي مصر علي اقامه وديه يوم السبت المقبل علي ملعب الاخير  بالقاهرة ياتي هذا بعد ان قرر
image

ثنائي الإسماعيلي الأبرز في المراوغات الناجحة بالدوري

يستعد عشاق الساحرة المستديرة في مصر لعودة منافسات الدوري الممتاز، بعد توقف طويل في أعقاب انتشار فيروس كورونا المستجد.
image

الدوري يعود بعد 142 يوما بمواجهة الزمالك والمصري

يعود الليلة الدوري الممتاز المصري لكرة القدم هذا الموسم للانطلاق مرة أخرى بعد غياب طويل دام 142 يوما من التوقف بسبب فيروس كورونا منذ إعلان مجلس الوزراء في 14 مارس الماضي إيقاف النشاط الرياضي في مصر.
image

أبوجريشة: أغلقنا باب رحيل لاعبي الإسماعيلي حتى الحصول على بطولة

أكـد محمد محسن أبوجريشة المدرب العام لفريق الإسماعيلي، أن الدراويش يواصلون الاستعداد بقوة لاستئناف مسابقة الدوري، وقال أبوجريشة عبر برنامج ملعب الصقر المذاع عبر راديو مصر:" الفترة الماضية بدأنا الاستعداد بشكل جيد، وحصلنا على اجازة 48 ساعة في العيد، ونستعد لمواجهة المصري البورسعيدي يوم 14 أغسطس".
Powered by Vivvo CMS v4.1.5.1