إسماعيلي إس سي - i s m a i l y S C - مواقف الدراويش الوطنية

مواقف الدراويش الوطنية

حجم الخط Decrease font Enlarge font
image

لم يقدم نادي أخر الي بلده مصر مثلما قدم النادي الاسماعيلي و في فترة من أصعب المراحل التي مرت علي تاريخ مصر

 الحديث حيث كانت الحالة النفسية للشعب المصري بشكل عام و للحكومة المصرية بشكل خاص في وضع حرج للغاية ا حيث تجرع الجميع مرارة الهزيمة و الانكسار بعد نكسة يونيو 1967 و لكن سرعان ما ظهرت القوي الوطنية بالبحث عن ما يعيد البسمة و الثقة في النفس و بالفعل قامت بالبحث عن ما يعيد الي مصر سمعتها و كرامتها من خلال اعادة تكوين المشاعر الوطنية للمصريين و ايضا سرعة تواجدهم علي الساحة العربية و الدولية حيث ان الصدمة للشعب المصري شديدة جدا اهنزت لها كافة الطوائف و زلزلت القيادة الساسية زلزالا شديدا لدرجة ان اعلن الرئيس جمال عبد الناصر التنحي عن الحكم و لكن كانت وقفة الشعب مع قائده كانت رائعة علي كل المستويات – مما اعاد للقيادة السياسية توازنها سريعا و وجهت الحكومة عدة نداءات الي القادرين للمساهمة في ازالة اثار العدوان و اعادة تسليح الجيش المصري المنهار تماما وقتها



و كان النادي الاسماعيلي فاز ببطولة الدوري العام لموسم 1967 و كان قبله ان فاز بنفس البطولة لموسم 66 نادي الاولمبي السكندري – كانت تلك ظاهرة جديدة علي الوسط الرياضي وقتها ان استطاع فريقين من فرق الاقاليم اخراج بطولة الدوري الي خارج العاصمة و لذلك كانت الاقلام و الانتقادات السلبية لفريق الاسماعيلي المصري قوية جدا محاولة تشوية الانجاز الكبير و لكن القيادة السياسية لم تلتفت الي تلك المهاترات و كانت اول برقية وصلت الي النادي الاسماعيلي من السيد الرئيس : جمال عبد الناصر بالتهنئة ببطولة الدوري العام ثم قام المهندس عثمان احمد عثمان بالرد عليها و كل البرقيات المهنئة من السيد المشير عبد الحكيم عامر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم و من السيد طلعت خيري وزير الشباب و من السيد مشهور احمد مشهور امين الاتحاد الاشتراكي بالإسماعيلية و السيد مبارك الرفاعي محافظ الاسماعيلية كما اصدر الرئيس جمال عبد الناصر مرسوما باهداء نيشان الرياضة من الدرجة الاولي الي رئيس النادي و إدارييه و من الدرجة الثانية الي لاعبي النادي الاسماعيلي و كان كل ذلك بفضل قيادة و إدارة النادي العاقلة المتوازنة فكريا و اعلاميا بقيادة المعلم عثمان احمد عثمان رحمة الله عليه



و بطبيعة الحال بعد حدوث نكسة 1967 لم يكن النادي الاسماعيلي ابن الاسماعيلية بعيدا عن تلك الاحداث – بل نقول انه كان في قلب الاحداث تماما كونه ابن مدينة من مدن المواجهة و قبل ان يغادر الفريق مدينته – قامت ادارته بتسليم و تجهيز ملعب كرة القدم ليكون مركز تدريب الفتوة و قد تسلمته هيئة الفتوة لتدريب المواطنين علي حمل السلاح
و في وسط معاناة التهجير و كلنا يعلم ما تحمله ابناء الاسماعيلية من اعباء ذلك الاعتداءات الصهيونية و عاني مرارة التهجير و ترك منازلهم و اوطانهم و كم ذلك كان قاسي و صعب علي النفس .

فماذا كان موقف النادي الاسماعيلي العظيم و هوه الابن الشرعي لتلك المدينة الصامدة و المشرد اولادها في كل مدن و محافظات مصر

في 8 اكتوبر 1967 اي بعد ثلاثة أشهر فقط من نكسة يونيو المريرة – قررت قيادة النادي الاسماعيلي مع الإدارة السياسية بالدولة اقامة جولة خارجية للنادي الاسماعيلي يلعب خلالها في عشرة دول عربية علي ثلاث مراحل و يخصص ايراد تلك الجولة لصالح المجهود الحربي و ان يقيم الفريق معسكرا بالقاهرة لمدة شهر قبل السفر بحيث يمكن و تجميع اللاعبين و كذلك استدعاء مدرب الفريق الكابتن طومسون. و عرض نادي الزمالك وقتها ان يتشرف باسضافة معسكر ابناء الاسماعيلية بلا مقابل

و سافر ابناء المدينة الصامدة في جولة تمت علي ثلاث مراحل المرحلة الاولي الكويت و قطر و البحرين و العراق و لبنان و المرحلة الثانية ليبيا و الجزائر و تونس و المغرب و المرحلة الثالثة السودان و السعودية.
و قدموا اروع العروض و احلاها ما بين الفترة نوفمبر67 حتي مارس 68 و جمعوا خلالها 65 الف جنية استرليني و من خلال حفل أقامه الاتحاد العربي لكرة القدم كانت كلمات السيد محمد صفي الدين ابو العز و السيد سعد زايد محافظ القاهرة عنوانا و تاجا لتتويج صمود و كفاح ابناء الاسماعيلي في مواجهة و ازالة اثار العدوان علي الدولة





و لم يتوقف عطاء النادي الاسماعيلي لمصرنا الحبيبة فقد قام بجولة ثانية في الشارقة و دبي و قطر و ابو ظبي و البحرين في يناير 1969 حتي مارس و تم اهداء كل ايرادات الجولة الثانية لصالح المجهود الحربي و ما يطلق عليه اعادة تسليح الجيش المصري .

و يستمر عطاء الاسماعيلي معنويا بعد عطاءه المادي بالفوز بكاس ابطال افريقيا ليكون اول فريق مصري يفوز بتلك البطولة الغالية في يناير 1970 و يهدي الشعب المصري فوزا نفسيا للخروج من الحالة النفسيى المتردية لشعبه و كان احوج ما يكون اليها في ذلك التوقيت

فلم تكن وسائل الاعلام وقتها تعرف شيئا عن الفرق المصرية الاخري – بل كانت اخبار النادي الاسماعيلي هي المتصدرة لصفحات الجرائد و الصحف و الراديو و التليفزيون مساهمة في رفع الحالة المعنوية للشعب المصري المثقل بعار نكسة 67 حتي اشعار اخر

و من خلال حفل بهيج اهدي النادي الاسماعيلي كأس افريقيا الي السيد صلاح الشاهد كبير امناء رئاسة الجمهورية ليحمله الي السيد الرئيس جمال عبد الناصر و كان ذلك في 11 يناير 1970

و قرر السيد الرئيس جمال عبد الناصر منح وسام الاستحقاق للنادي الاسماعيلي و هو اعلي وسام بالجمهورية وقتها

و في يوليو 1970 انتقل الاسماعيلي للاقامة بمعسكر مؤقت بمركز شباب الجزيرة لتستمر رحلة العطاء الصامت النبيل لابناء النادي العظيم و هوه في تلك الحالة يسافر الي تونس للمشاركة في دورة الصداقة الدولية و يفوز بها بعد الفوز علي الترجي الرهيب في عقر دارة و يتبرع بمردود الدورة لصالح المجهود الحربي

ثم يسافر في 30 ابريل 1971 الي المانيا ليخوض خمسة مباريات ودية مقابل 1500 مارك الماني يتبرع بكل الايراد لصالح المجهود الحربي

ثم يسافر في 20 يوليو 1971 الي السعودية لبخوض ايضا لقاءات قوية مع منتخب مناطق المملكة و يستقبل الفريق المغفور له الملك فيصل – ولاول مرة يستقبل فريق كروي – لمدة 45 دقيقة كان كل الحديث عن مشكلة الشرق الاوسط و الاطماع الصهيونية و كيفية نهوض العرب من كبوتهم

ثم يعود الي السعودية في يوليو 1972 لزيادة التقارب مع الشعوب العربية ضمن منظومة المد الوطني الاقليمي الذي كانت تحتاجه الامة في تلك الايام العصيبة

و لا يتذكر التاريخ اي من مساهمات دولية خارجية الا للنادي الاسماعيلي العظيم في خلال تلك الفترة

لم تكن الجولة التي قام بها النادي الاسماعيلي و التي قد ذكرت تفاصيلها مسبقا ناجحة تماما بخصوص جمع المبلغ المالي فقط
انما قدمت صورة مضيئة مشرقة للشباب المصري الرياضي و المتمثل في نجوم النادي الاسماعيلي و ادارته الهادئة العاقلة بقيادة المعلم : عثمان احمد عثمان رحمة الله عليه
و لا نبالغ ان تلك الجولة الاولي و الثانية قد اذابت الجليد في العلاقات المصرية العربية التي قد توترت بعد التصريحات الحكومية المصرية ضد دولة انجلترا بعد نكسة يونيو – تلك الدولة التي كانت لها حظوة بالخليج العربي خصيصا و استطاعت الضغط علي حكوماتها باتخاذ موقف عدائي من مصر
و كان من أثارها حرمان العمالة و الشركات المصرية من تنفيذ مشاريع عملاقة بالنية التحتية بتلك الدول مما عرقل مداخيل مالية عملاقة الي مصر – و لكن بالحنكة السياسية العملية التي كان يتمتع بها المعلم – و التي حرص كل ملوك و امراء الدول العربية علي استقبال يعثة الدراويش و ادارته و دارت خلالها الكثير من الاحاديث الودية حول ضرورة عودة الاشقاء العرب الي التجمع و الوحدة
كان من ثمار تلك الجولة التمهيد الي عودة العلاقات المصرية العربية الي افضل حالاتها و التي وصلت الي ذروتها في الدعم العربي اللامحدود خلال حرب اكتوبر المجيدة التي اعادت الي مصر و العرب كل الكرامة و العزة و الشرف



و كان قد استقبل بعثة النادي الاسماعيلي
الشيخ صباح السالم امير دولة الكويت و ولي عهده الشيخ جابر الاحمد الصباح
و الشيخ عيسي بن سلمان ال خليفة امير دولة البحرين
الشيخ خليفة بن علي نائب حاكم قطر
السيد عبد السلام عارف رئيس الجمهورية العراقية و الفريق طاهر يحيي رئيس وزراء العراق
الرئيس شارل الحلو رئيس لبنان
الرئيس اسماعيلي الازهري رئيس مجلس السيادة السوداني و رئيس الوزراء
و صاحب الجلالة الملك ادريس الاول ملك ليبيا و عبد الحميد البكوش رئيس الوزراء

كان من اهم ما يميز تلك الجولة العطاء و القومية العربية عامة كسفير لكل شباب مصر بمختلف طوائفه – و لم تكن الجولة بقصد جمع الاموال فقط – كما صرح المعلم نفسه وقتها – انما كانت الجولة بكل مراحلها – الرغبة بالقول للعالم ككل – ان مصر و العرب لن يهتزا لمجرد هزيمة عابرة من خلال العمل الجاد بدأ من النشاط الرياضي الي العمل في كل المجالات للخروج من حالة اليأس المصاحب للهزيمة – و كان وزير الشباب محمد صفي ابو العز اطلق علي تلك الجولات – الجولات القومية بكل ما تحمل الكلمة من معاني
بل اصر المعلم رحمة الله عليه في اصطحاب رموز من الاندية الاخري كرمز و تعبير عن المهمة القومية لابناء مصر – كان هناك نجوم من الاولمبي و الاهلي و الترسانة و الاتحاد و السويس كضيوف شرف للنادي الاسماعيلي في الرحلة الطويلة من الاسفار و التنقلات المضنية في شهرين و نصف بالرحلة الاولي

كان مع بعثة النادي الاسماعيلي كل من رفعت الفناجيلي من الاهلي و الكيلاني من الاتحاد و البوري و عز الدين يعقوب من الاولمبي و بهاء من السويس و مصطفي رياض من الترسانة

لعب الاسماعيلي عشرين مباراة – فاز في عشرة و تعادل في ستة مباريات و هزم في أربعة

في الكويت
فاز علي القادسية 4- 1 و علي العربي 3-0 و هزم من منتخب القادسية و العربي 1-0
في البحرين
فاز علي منتخب البحرين 1-0 و علي نادي المحرق 4-1
و في قطر
فاز علي منتخب قطر 5-3 و علي نادي العروبة 5-1
و في العراق
تعادل مع مع مصلحة نقل الركاب 1-1 و تعادل بدون اهداف مع منتخب الشرطة 0-0
و في لبنان
فاز علي نادي الرياضة و الادب 3-1 و علي نادي الشعلة 5-1 و تعادل مع منتخب لبنان 1-1
و في السودان
فاز علي نادي الموردة 1-0 و تعادل مع الهلال 1-1 و انهزم من المريخ 3-0
و في ليبيا
فاز علي منتخب بنغازي 8-0 و تعادل مع الهلال 2-2 و مع الاتحاد 1-1
و انهزم من الاهلي الليبي 2- 1 و من منتخب درنة 1-0


و تم تكريم النادي الاسماعيلي رسميا و حصل النادي علي درع العمل الوطني العام

و نال المهندس المعلم : عثمان احمد عثمان رئيس النادي علي ميدالية الشرف التكارية الذهبية
و حصل سبعة من الاداريين علي ميدالية العمل الرياضي الوطني
و حصل 26 لاعبا علي نفس الميدالية منهم 19 لاعب من النادي الاسماعيلي

جديد إس سي
image

استدعاء خماسي الاسماعيلي لمعسكر منتخب الشباب

كتب مؤمن مجدي ... استدعي جهاز منتخب مصر للشباب مواليد 1999, خمسة لاعبين من النادي الاسماعيلي
image

اسماعلاوية انجلترا يحتفلون بمحمد صلاح - صور

استقبل النجم احمد حجازي المحترف في نادي ويست بروميتش الانجليزي .. نجم الكرة المصرية محمد صلاح و لاعب نادي ليفربول و بحضور الكابتن زيدان النبوي نجم الاسماعيلي السابق و الاستاذ ياسر عمر مشجع الاسماعيلي الكبير
image

الاسماعيلي يحصل علي توقيع محمد الغزالي لاعب وسط الشرقيه

كتب ميدو حسين ... حصل مسئولي النادي الاسماعيلي علي توقيع اللاعب محمد الغزالي لاعب وسط فريق الشرقية , بداية من الموسم القادم
image

الإسماعيلى يصرف المستحقات المتأخرة للاعبين

قام مجلس إدارة النادى الاسماعيلى برئاسة المهندس إبراهيم عثمان رئيس المجلس، بصرف جميع المكافآت الخاصة باللاعبين بعد الفوز الأخير على فريق مصر المقاصة، وذلك تحفيزا لهم قبل مواجهة فريق الرجاء غدا فى الاسبوع 33 من مسابقة الدورى الممتاز.
image

نجيب : ليس أمامنا الا الفوز في كل المباريات القادمة

كتب ميدو حسين ... في تصريح خاص لموقع اسماعيلي اس سي من نجم هجوم الدراويش شكري نجيب قال فيه انه ليس امام الفريق الا الفوز في كل المباريات القادمة , دون تواجد خيار اخر
image

الاسماعيلي 1956 , يفوز علي الزمالك بإصابتي دميان

و تواصل مكتبة موقع اسماعيلي اس سي العامرة بفضل الله تعالي و توفيقه , تقديم كنوز الدراويش الذهبية النادرة و نقدم وثيقة من 62 عاما بفوز الدراويش علي الزمالك في موسم 55/56
image

اليماني :الاسماعيلي يستحق الفوز بكاس مصر بعد وصافة الدوري

كتب مؤمن مجدي .. في تصريح خاص لموقع اسماعيلي اس سي من نجم الاسماعيلي السابق الكابتن محمد اليمانى قال فيه :
image

القائمة النهائية لفريق الدراويش لمواجهة الرجاء

كتب مؤمن مجدي ... اختار البرتغالي بيدرو بارني اسماء 18 عبا فى قائمة الاسماعيلى لمواجهة الرجاء غدا على ملعب برج العرب في غرب الاسكندرية جاءت القائمة على النحو التالي
image

زكريا يقود الاسماعيلى 2001 بالفوز على دجلة بهدفين

كتب مؤمن مجدي ... الاسماعيلى 2001 يتفوق على وادى دجلة بهدفين مقابل هدف و ذلك فى المباراة التى جمعت الفريقين عصر اليوم على ملعب الجامعة القديمة بالاسماعيلية
Powered by Vivvo CMS v4.1.5.1