إسماعيلي إس سي - i s m a i l y S C - ميمي درويش لم يحصل علي أقل من 8\10

ميمي درويش لم يحصل علي أقل من 8\10

حجم الخط Decrease font Enlarge font
image

قبل عودة النادي الاسماعيلي الي دوري الاضواء موسم 62\63 شهدت مباراة الاسماعيلي و الترام في دوري الدرجة الأولي و التي فاز بها الدراويش

بهدفين مقابل هدف واحد سجلهما النجم شحتة و سجل للترام المهاجم علي جمعة , قد شهدت تلك المباراة و التي اقيمت في 28 سبتمبر 1959 مشاركة في جزء من المباراة لمدافع جديد متقدم  اسمه أمين ( ميمي )  درويش  و قدم اداءا جيدا و شارك من بداية المباراة امام الجيش و فاز الدراويش بهدف واحد سجله النجم رضا و من بعدها استمر الكابتن ميمي درويش مع فريق الدراويش  حتي نجح الفريق بالعودة الي دوري الاضواء رسميا بالفوز في مبااة العمر علي دمنهور بثلاثة اهداف نظيفة سجل  الكابتن رضا هدفين  و الثالث للكابتن اميرو

و  ساعد  الكابتن ميمي درويش مع زملاءه   في استعادة أمجاد الدراويش بالكرة المصرية و لكن حدثت هزة كبيرة في صفوف الفريق موسم 63\64 لعدم الاستقرار الفني و تلقي الفريق هزيمة قاسية من منتخب السويس وديا باربعة اهداف بلا مقابل في الاستعداد لكأس مصر في يونيو 1963 و لم تجد الادارة الا ايقاف مكافات الفريق و ايقاف بعض لاعبي الفريق و استقرت الامور من بعدها و تم رفع الايقاف عن اللاعبين و المكافاءات

ثم كانت رحلة النادي الي اليمن لعب فيها أربعة مباريات فاز فيها كلها حيث فاز علي منتخب اندية عدن 3-1

و علي فريق اتحاد بلحج 3-1 و علي منتخب عدن 2-1 و اخيرا علي نادي الشعب 6-2

ثم كانت مباراة اكتشاف نجم الدفاع الاسماعلاوي الجديد امام الترسانة  وديا  في سبتمبر 1963 و رغم خسارتها بهدف لنجم الترسانة محمود حسن الا ان ميمي دروي قدم مباراة في منتهي الروعة و لفت انظار الصحف الرياضية بقوة

و بدأ الدوري العام و فاز الاسماعيلي بكل مبارياته امام المصري و دمياط و الطيران و بني سويف و السكة  و القناة  و تعادل مع منتخب السويس و هزم في مباراة واحدة من المصري   بالرغم من ان الفريق كان يعاني من ازمة مالية طاحنة  حتي انه لم يكن يجد اموالا للسفر الي خارج الاسماعيلية او  كرات للتدريب او حتي ملابس متكاملة يواجه بها الفرق الأخري !!!! – حتي ان احد التقارير قالت ان كل مكافاءت الفريق و مصاريفه ( بربطة المعلم )  لم تتساوي مع مصاريف ( مجرد لاعب واحد  ) في فرق العاصمة

و مع ذلك كانت القوة الرهيبة للدراويش ممثلة في العربي و شحتة و رضا و يسري طربوش و اميرو  و  ميمي درويش  عملاق الدفاع و صخرة الدراويش الجديدة بجانب ميم شعبان و عبد العزيز صالح و السقا و خلفهم الرائع عبد الستار حارس المرمي

ثم كانت الهزيمة القاسية  من فريق الزمالك 4-2  في  يناير 1965  و التي غاب عنها الساحر رضا و الفنان العربي  و بالرغم من النتيجة الثقيلة الا ان ميمي درويش كان متحمل الضغط الذي تعرض له الدراويش  طوال الماتش و سجل للزمالك عبده نصحي د 6  و د 22 و يرد  اميرو بهدف للدراويش  - قبل ان يتعادل شختة بالشوط الثاني د16 و يطرد الحكم احمد الخولي اللاعب اميرو د 25 و يسجل ابراهيم ابو النور و حسام هدفين للزمالك في سيناريو غريب وسط حالة من الدعم التحكيمي للعناتيل كما قالت الصحف في ذلك الوقت

 

كانت تلك المباراة زلزال كبير بالاسماعيلي قيتم ايقاف  الراحل رضا و عزله من رئاسة الفريق و من بعدها يخسر الاسماعيلي من الترسانة 3-2 وديا  و ظهر ان الامور الادارية بالاسماعيلي غير مستقرة تماما  و بدأ نجم المعلم عثمان احمد عثمان يلوح في الافق  ليتولي رئاسة النادي الاسماعيلي في  بداية  1965 و يضبط ايقاع الدراويش  بقيادة جديدة واعية و اصبح المعلم عثمان ابا روحيا لكل اللاعبين و خاصة الكابتن ميمي درويش  الذي عاد مع رفاقه الي الانتصارات و اعتلوا قمة الدوري بعدما عادوا الي الانتصارات

ثم كانت مباراة التحدي امام فريق الزمالك  بالدور الثاني و التي تاجلت عدة مرات للتحجج الأمني بالاسماعيلية و انتهت الازمة بجهد من المعلم عثمان احمد عثمان و اقيمت المباراة يوم  20 ابريل 1965

و رغم خسارة الاسماعيلي بهدف كوميدي للراحل احمد عفت – اكملها الحارس عبد الستار في  مرماه – الا ان الصحف كتبت  ان ميمي درويش وضع هجوم الزمالك ( في جيبه  ) طوال المباراة

و فاز الاسماعيلي بالمباراة بطريقة صاعقة و خطف نقطتين من منافسه الوحيد علي بطولة الدوري و الذي انتهي رسميا وقتها حيث اصبح للزمالك 32 نقطة و الاسماعيلي 26 نفطة  و لا تغيير في المباراتين الباقيتين  حتي لو فاز الاسماعيلي بالاربع نقاط و خسر مثلهما الزمالك

 

ثم  من بعد تلك المباراة و بموسم كامل احرز الدراويش بطولة الدوري الممتاز لأول مرة موسم 66\67  و  تحدث مهنة التهجير  و يصبح من بعدها الكابتن ميمي درويش رئيس الفريق و الكابتن الرائع  في ظروف في منتهي الصعوبة و تحمل المسئولية كاروع ما يكون  - حتي قاد الدراويش الي  منصة الشرف الافريقي الكبير في التاسع من  يناير 1970  في  أعلي انجاز افريقي في ذلك الوقت

 

رحمة الله تعالي و مغفرته لأبن الاسماعيلية و كابتن الدراويش الكبير

 

الكابتن ميمي درويش رحمة الله عليه

 

انتظروا الجزء الثاني عن كابتن منتخب مصر ميمي درويش

فقط علي موقع اسماعيلي اس

 

للمشاركة و مشاهدة صور نادرة

 

هنا

 

 

 

جديد إس سي
image

صبري المنياوي : يجب إلغاء الدوري هذا الموسم

طالب صبرى المنياوى مدير الكرة بالنادى الاسماعيلى، مسئولي اللجنة الخماسية بإتحاد الكرة بإعلان إلغاء مسابقة الدوري المصري الممتاز هذا الموسم بسبب فيروس كورونا. وقال صبري المنياوي
image

محمد طلعت: وكيل مشهور في الإسماعيلية سبب عدم انتقالي للدراويش

قال محمد طلعت مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي سموحة، إنه كان قريبا من الانتقال إلى صفوف الإسماعيلي، في الفترة الماضية، ولكن تدخل وكيل أعمال
image

«جوميز» يتحفظ على أداء لاعبى الإسماعيلى.. ويطلب دعم الدراويش بـ3 لاعبين

طلب الفرنسى ديديه جوميز، المدير الفنى للفريق الكروى الأول بنادى الإسماعيلى، تدعيم الدراويش بـ3 لاعبين خلال الموسم المقبل فى مراكز الوسط المدافع والوسط المهاجم بالإضافة
image

هدوء و ترقب في الاسماعيلي انتظارا لاستئناف المنافسات من عدمه

لا حديث داخل أروقة النادي الاسماعيلي الا عن الازمة الحالية التي تعيشها الرياضة المصرية ببب تداعيات و مقاومة فيروس كورونا - كوفيد - 19
image

المباراة النادرة بين الاسماعيلي 1-1 المصري 1985

من خلال مكتبة موقع اسماعيلي اس سي العامرة بفضل الله تعالي و توفيقه ,,نواصل تقديم كنوز الدراويش الذهبية النادرة
image

الإسماعيلى «يوبخ» مجدى بعد أزمة الكورونا

سادت حالة من الاستياء داخل النادى الإسماعيلى، خلال الساعات القليلة الماضية، بسبب الأنباء التى تداولت إصابة محمد مجدى مدافع الفريق بفيروس كورونا المستجد، وذلك بعدما
image

الإسماعيلي يسعى لتأمين عماد حمدي خوفًا من انتقاله لبيراميدز

دخل مجلس إداراة النادي الإسماعيلي، في مفاوضات جادة مع عماد حمدي لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، من أجل تجديد تعاقده مع الدراويش لمدة 3
Powered by Vivvo CMS v4.1.5.1