إسماعيلي إس سي - i s m a i l y S C - عاشت جماهير الاسماعيلي ( ليلة سودة) .. و بالأرقام

عاشت جماهير الاسماعيلي ( ليلة سودة) .. و بالأرقام

حجم الخط Decrease font Enlarge font
image

بعد تدهور نتائج الفريق و هزيمة ثالثة بالثلاثية من فريق وادي دجلة ,, عاشت جماهير الاسماعيلي (ليلة سودة ) و نتصور ان لا احد استطاع ان يغفو قبل صلاة الفجر من الهم و الضيق و حرقة الدم ..التي تسبب فيها ادارة شئون كرة القدم في النادي

و للحقيقة انه لم احد يتصور ان الفريق سيظهر بتلك الصورة الكارثية في الملعب امام فريق وادي دجلة الذي كان يحتل المركز 14 في جدول الدوري .. و ينهزم بثلاثية موجعة علي ارضه و وسط جماهيره و من فريق  احرز ربع اهدافه, في الموسم الحالي , في مرمي الاسماعيلي ,خلال 13 مباراة

لقد حذرنا مررا و تكررا من خطورة الوضع في الفريق الاول - ليس فنيا فقط - و لكن هناك حالة نفسية في الفريق بعدم الشعور بالثقة في ادارة شئون الكرة و عدم الاحساس بجدوي بذل الجهد و العرق ,,طلما يباع اي لاعب بقرار من رئيس النادي و يترك الفريق و هناك رغبة من اربعة لاعبين  بالفريق في الرحيل في يناير المقبل.. و فلت الامر تماما من يد المشرف علي فريق الكرة 

كما ان هناك حالة من التربص بين جماهير النادي و رئيس الاسماعيلي و الذي وصف معارضوه بالقلة المأجورة و تعمل لجان رئيس النادي الالكترونية في التصدي لكل من يحاول النقد او مجرد النصح لمجلس الادارة ... و في الوقت نفسه كانت احداث اجتماع الجمعية العمومية الاخيرة  في منتهي الفجر و الفجور ,,مما اعاد ظلال الفترة الحالكة في تاريخ الاسماعيلي عام  2005 .. و  كانت النتيجة ان امتنعت جماهير الاسماعيلي من الحضور في المدجات الا قليلا .. و هي نفس الجماهير  التي ملئت المدرجات المسموح بها  و شجعت الفريق  من قبل في مباريات بيراميدز و الرجاء و المصري ... لكن الجماهير احست ان  مجهودها يذهب هباء و صياحتهم بالتشجيع بلا فائدة .. امام  تصرفات مجلس الادارة و رئيسه  التي ذكرناها

 و بالتالي اصبحت كل الجماهير امس في الدرجة الثالثة و خاصة بالمقصورة هي  قلة مأجورة و سمعنا عن عبارات مسيئة علي حوائط النادي و الاسماعيلية  

ننظر في تحليل الفارق  بين موقف الفريق بعد 11 مباراة في موسم 17/2018  و بين  موقف الفريق  بعد 11 مباراة في موسم 18/2019  

 و لو دققنا في المقارنة بين موقف الفريق في الموسم الماضي و الموسم الحالي .. سنري انهيارا في كل شئ يتجاوز الــ 50% علي كافة الارقام و المستويات

و السبب الرئيسي هو العبث المدمر في شئون ادارة كرة القدم و الفريق.. بداية من انتهاء الموسم الماضي .. و لماذا في نهاية الموسم الماضي بالتحديد

و لماذا حافظ المهندس ابراهيم عثمان علي الفريق و لم يبيع لاعب واحد اسساسي بالفريق قبل موسم 2017/2018 .. بينما عاث فسادا و بيعا في الفريق في نهاية الموسم ذاته  

نعود الي موعد  انتخابات النادي الاسماعيلي في 3 نوفمبر 2017 و الذي تم انتخاب المجلس الحالي برئاسة المهندس ابراهيم عثمان بعد انتهاء سنة تعيين المجلس.. بينما  بدء الاتفاق علي رحيل الحارس محمد عواد الي الدوري السعودي في 26 ديسمبر 2017  و من بعدها انفرط عقد اللاعبين بالبيع الغير مبرر علي الاطلاق   

اذن العبث و الدمار في الفريق كان بعد ان ضمن المهندس ابراهيم عثمان و مجلسه ,,تواجده في النادي لمدة اربعة سنوات قادمة 

و بمعني اخر ..لو كان العبث و الدمار في الفريق قبل الانتخابات في نوفمبر 2017 .. لم يكن لينجح ابراهيم عثمان في الانتخابات .. حتي لو كان ضامن الفوز بالتزكية و بدون منافس

الطريف ان المهندس ابراهيم عثمان .. تعهد بعدم بيع اي لاعب اساسي بالفريق في  بداية تواجده في الاسماعيلي و حاز الفريق علي مركز وصيف الدوري و عاد للمشاركة عربيا وافريقيا بنهاية موسم 17/2018  ... لكنه عاد و قال ان تعهده كان خاص بالموسم الماضي فقط.. بل الاكثر طرافة و غرابة ... ان  المقربين من المهندس عثمان ... يقسموا ان الرجل كان يقصد عدم البيع - فعلا - عن الموسم الماضي فقط ... !!!!  في منتهي النفاق و المداهنة 

 الي الان ..لا احد يمكن ان يفهم او يفسر ما  كان يدور في عقل المهندس ابراهيم عثمان ,,او يجد مبررا واحدا الرغبة  في تدمير الفريق بهذا الشكل الغريب و كانه قاصد تدمير النادي و الفريق  بشكل  يهدد من سياتي بعده بالفشل و لا يمكنه النجاح الا بعد سنوات من الترميم و الاصلاح  

الجدول بالمقارنة بين نتائج الفريق  بعد 11 مباراة عن موسم 2017 و 2018 ... لا يمكن ان يتصوره عقل ان يتم العبث و التدمير بهذا الشكل الكارثي و الذي لم يحدث في النادي الاسماعيلي برحيل 8 لاعبين اساسيين بالفريق  في نهاية موسم 17/2018 ... الا في نهاية موسم 1957/1958  و كان من نتيجتها هبوط الاسماعيلي الي دوري المظاليم

 تحت رئاسة المهندس ابراهيم عثمان .. هل سيهبط الاسماعيلي الي الدرجة الثانية ام سيصارع من اجل البقاء

علي ما اتصور ... ليس هناك خيار ثالث  

و الله سبحانه و تعالي .. رحيم بالنادي الاسماعيلي و جماهيره        

       

جديد إس سي
image

قصة توقيع رضا الي النادي الاهلي و عودته للاسماعيلي – جــ2

ذكرنا في الجزء الاول ان الاسطورة رضا قد اصابه اليأس الشديد بعدما تجاهله الجميع داخل النادي الاسماعيلي ,,, سواء من المجلس المقال في نوفمبر 1961 برئاسة الدكتور سليمان عيد و الذي كان مستمرا من عام 1948
image

عودة الدراويش الي المران بحضور عثمان - صور

كتب محمد اسامة .. في حضور المهندس إبراهيم عثمان رئيس مجلس إدارة الإسماعيلى ،المشرف العام على قطاع الكرة ,, عاد الفريق الاول للنادي الاسماعيلي الي المران استعدادا لملاقاة الإفريقى التونسى يوم الجمعة المقبل ، ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات ببطولة دورى أبطال إفريقيا.
image

قصة توقيع رضا الي النادي الاهلي و عودته للاسماعيلي – جــ1

لا احد يستطيع ان يقدر المسئولية التي تحملها رضا و رفاقه في فرقة الدراويش و في ظروف بالغة الصعوبة , نحو العودة الي دوري الاضواء من باية موسم 58/59 ..حتي تحقق ذلك في نهاية موسم 61/1962
image

تسجيل رضا و اسامة و فتحي و تأجيل تسجيل يايا زايد

قرر سئولي النادي الاسماعيلي تسجيل اللاعبين محمود رضا حارس المرمي و اسامة ابراهيم و فتحي كاستلو في القائمة الافريقية قبل يوم الجمعة القادم
image

إقبال تاريخي علي تذاكر الاسماعيلي و الافريقي - صور

شهد منفذ بيع بطاقات مباراة الاسماعيلي و الافريقي التونسي ..زحام كبير من جماهير الدراويش لحضور اللقاء , بما يوضح
image

سيدومير يونافسكي يجتمع مع اللاعبين قبل المران

كتب ميدو حسين .. من المقرر ان يعقد البلجيكي سيدوميريونافسكي اجتماعا مع اللاعبين وقبل بداية المران الاول للفريق بعد العودة من راحة ليوم واحد وعقب عودة البعثة من الكونغو
image

فيديو تصريحات محمود خليل المدير الفني لفريق الصاﻻت بالاسماعيلى

كتب مؤمن مجدي ... شاهد تصريحات الكابتن محمود خليل المدير الفني لفريق كرة الصالات بالنادي الاسماعيلي و الاستعداد للموسم القادم
image

البقاء لله .. وفاة محمد عباس نجم الاسماعيلي السابق

ينعي موقع اسماعيلي اس سي الكابتن محمد عباس عقل لاعب الاسماعيلي السابق و احد نجوم الدراويش الحاصلين علي بطولة دوري 66/67 و بطولة افريقيا للاندية 1969
image

الأفريقي التونسي يصل اليوم

"سيدومير" يصحح الأخطاء قبل لقاء الفرصة الأخيرة للإسماعيلي
Powered by Vivvo CMS v4.1.5.1