إسماعيلي إس سي - i s m a i l y S C - بقلم الأستاذ فراج إسماعيل .. 7/10/2009

بقلم الأستاذ فراج إسماعيل .. 7/10/2009

حجم الخط Decrease font Enlarge font
image

فتح شيخ الأزهر بابا للعلمانيين ولجوا منه بقوة لمحاربة أي مظهر إسلامي في مصر ...وما وصلت أحلامهم يوما

. أن يشاركهم رئيس أكبر المرجعيات السنية في العالم هذا الهدف.
وعندما ظهرت المخرجة ايناس الدغيدي في برنامج "البيت بيتك" بتلفزيون الدولة منتقدة انتشار الحجاب واللحى في الشارع المصري، داعية أن يكون الشكل الخارجي غير متدين، لم تتوقع بالطبع أن يناصرها مولانا الامام الأكبر على رؤوس الأشهاد في واقعة الفتاة المنتقبة، لينتشر ذلك في العالم كله، وتحتفي به الأحزاب اليمينية في الغرب، متخذة منه ترخيصا على بياض لوأد المحجبات والمنتقبات وكل الملتزمات بالزي المحتشم من المسلمات!
استغرب أن يهتز مولانا كل هذا الاهتزاز ويظهر فهمه المتحدي على ذاك النحو لفتاة صغيرة احتشمت وسترت ما أمر الدين كل إمراة مسلمة ان تستره، ولا يهتز للعري والعاريات اللاتي يملأن أرضنا وفضائياتنا، والدعارة التي تبيعها الدولة على عينك يا تاجر دون خجل أو قطرة دم أحمر!
القرارات السريعة التي أعقبت واقعة الشيخ والمنتقبة (وشكرا لكل من صحح لي الكلمة) تدل على أن مخططا واسعا يجري تنفيذه في مصر، وأن الحملة المفتعلة على المادة الثانية من الدستور تعطي أكلها وتجني ثمارها.
فما أن أوقع الإمام الأكبر نفسه فيما يتحاشاه على ذلك النحو الفج أكبر أعداء الاسلام، حتى أصدر الدكتور هاني هلال وزير التعليم العالي قرارا بمنع اقامة المنتقبات في المدن الجامعية، وقامت جامعة القاهرة بالتنفيذ فورا بقائمة صادرة من جهات عليا تضمنت طرد 126 طالبة بعضهن يرتدين الحجاب فقط، رغم حصولهن على تقديرات ممتازة في سنوات دراستهن السابقة، وهو المعيار القانوني للالتحاق بالمدينة الجامعية، إضافة لكونهن من غير سكان القاهرة الكبرى، بل من الأقاليم والأرياف!
هل جعل شيخ الأزهر من نفسه رأس حربة الهجوم العلماني على الهوية الإسلامية لمصر؟!..
أتمنى ألا يحدث ذلك، ليس حفاظا على التقدير الذي يجب أن يوليه العالم الاسلامي لشخص الإمام الأكبر، فيبدو أن الشيخ طنطاوي لم يول هذا الأمر أهمية منذ أول يوم دخل فيه باب المشيخة، ولكن حفاظا على ما بقي من الأزهر الذي أراقه الشيخ سنوات طويلة، فأصبح كهلا لا تجدي معه حاليا أي عمليات تجميل!
من أجل ذلك يجب أن يتحرك مجمع البحوث الإسلامية بكامل علمائه، فالأمر لا يحتمل أي تأخير. لا يجب أن يصبح موقف بلد الأزهر من المحجبات شبيها بما يحدث في تونس، حيث تطارد المحجبة في الشارع والمدرسة والجامعة، ولا يتورع أي عسكري شرطة على خلع حجابها علنا.
ما يفعله عسكري الشرطة التونسي فعله فضيلة الإمام الأكبر مولانا الشيخ طنطاوي، فما المانع أن يقلده أمين و"صول" الشرطة عندنا، بل وحتى المستجدين من جنود الأمن المركزي!
عارضت أمس أن تعزل الحكومة شيخ الأزهر، وقلت إن المشكلة نشأت من أنه اعتبر نفسه موظفا في بلاطها، لكني لا أعارض العزل على اطلاقه، وهذه هي مهمة مجمع البحوث الاسلامية، ولائحة الأزهر تتيح له ذلك بأغلبية أعضائه إذا وقع من الإمام الأكبر ما يتعارض مع كرامة المنصب وجلاله وتقديره.
مولانا له سوابق كثيرة كانت تحتم اتخاذ قرار العزل قبل سنوات، لكن المعضلة دائما أنه يجب أن يجتمع جميع أعضاء المجمع وبعضهم من خارج مصر، وأن يتفقوا على هذا القرار بعد دراسة ملف كامل عن أسبابه.
عصبية الشيخ وأقواله وأفعاله لا تعبر عن صحيح الدين ولا تتناسب مع كونه إماما أكبر.. فأين الدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة، وكيف بالجالس على رأس أكبر مرجعية إسلامية أن يكون فظا غليظ القلب إلى الحد الذي يقول فيه لفتاة في عمر حفيدة ابنه إنه يفهم الاسلام أكثر من "اللي خلفوها"!
أتذكر عندما اتصلت هاتفيا بالشيخ قبل سنوات طويلة لأبلغه باختياره مفتيا لمصر، كيف كان هادئا رزينا حكيما وهو لا يكاد يصدق، ربما لأن مؤهلاته في العلم الشرعي لا تكفيه، لكن الدولة اضطرت لذلك بعد أن نضب مخزونها من العلماء الشرعيين كنتيجة لقرار تطوير الأزهر في الستينيات.
واتذكر فيه ملمح أستاذ الأزهر البسيط عندما اتصل بي بعد دقائق فقط من حديثي معه، طالبا إن كان لي معرفة بأحد في التلفزيون، فقد أذاع الخبر، لكن اسمه ورد خطأ، فهو محمد سيد وليس السيد!!
سبحان مغير الأحوال.. لقد أصبح هو السيد و"سي السيد" والحاكم بأمره والمجتهد الوحيد في المؤسسة الأزهرية ومعارضته توجب الطرد والترحيل من جنة الأزهر!

جديد إس سي
image

عمرو فهيم : مركز الوصافة غير مضمون حتي اخر مباراة

كتب مؤمن مجدي .. في تصريح خاص لموقع اسماعيلي اس سي من الكابتن عمرو فهيم مدرب الدراويش , قال فيه ان الفوز علي فريق مصر المقاصة كان بفضل الله تعالي ثم جهود اللاعبين
image

أرقام الدراويش بعد مباراة مصرالمقاصة فى الدورى

كتب : محمد حنيدق .. بعد فوز الاسماعيلى على مصر المقاصة اليوم 2/1نستعرض مع حضراتكم أرقام ما بعد المباراة
image

بيدرو بارني : سعيد بالفوز علي فريق صعب

كتب ميدو حسين ... في تصريح خاص لموقع اسماعيلي اس سي من البرتغالي بيدرو بارني قال فيه ان سعيد بالفوز علي فريق مصر المقاصة و حصد الثلاث نقاط
image

بعد المقاصة ..لو باع المجلس حذاء لاعب .. فليرحل

لو ركزنا شوية حنعرف ان طريقة لعب البرتغالي بيدرو بارني المدير الفني للدراويش .. هي و كانك تشاهد فيلم مرعب من اخراج المخرج العالمي ويس جرافن
image

شاهد هدفي الدراويش في مصر المقاصة

في المباراة التي انتهت بفوز الاسماعيلي بهدفين مقابل هدف
image

بهاء مجدي و محمود متولي يغيبان امام الرجاء

كتب مؤمن مجدي ... اصبح من المقرر غياب اللاعبان بهاء مجدي و محمود متولي عن مباراة الاسماعيلي القادمة في مواجهة فريق الرجاء و المقرر لها يوم الاحد القادم و الموافق 22 ابريل الجاري
image

المهم تفوز و لو الاداء طين .. ودرجات اللاعبين

بقلم د اكرام نسيم .. في الدقيقة 92 كاد ان ينقلب الحال بسبب راسية جون انطوي و يصبح القلقان حزين ... تعالوا نشوف درجات اللاعبين
image

فوز على المقاصة بالروح فقط رغم سوء الاداء

بقلم د .اكرم نسيم ... فاز الدراويش على مصر المقاصة بهدفين لهدف و اضاف لرصيده 3 نقاط غالية و احتفظ بوصافة جدول المسابقة
Powered by Vivvo CMS v4.1.5.1