المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جـــــريدة العادل للأحد 3 من مايو عام 2009 للأخبار المتنوعة


عادل حسان سليمان
02-05-2009, 22:00
حان الآن أخوانى الأحباء اللقاء و.........
]http://dc03.arabsh.com/i/00116/fga2iod4n7pv.jpg]
ليوم /الأحد 3 مايو لعام 2009
==================================
نبدأ الجريدة مع ...........
أضحك مع .................
---------------------------------
http://dc02.arabsh.com/i/00117/dsl28d4fas8j.gif
-----------------------------------------------------------------
أهم عناوين الأخبار لهذا اليوم
---------------------------------
أنفلونزا الخنازير على طريق "الكوليرا".
◄ أيمن نور يلقى خطاباً من على منصة البرلمان الأوروبى حول مستقل أوروبا ودول الجنوب.
◄ أهالى النوبة يرفضون سياسة الدولة فى بيع أراضيهم لرجال الأعمال ويطالبون بالعودة إليها.
◄ سيناريو وزارة الصحة "المتشائم" عن اجتياح الفيروس مصر.
◄ وزارة الصحة تحصل على فتوى بشرعية الدفن الجماعى لضحايا الوباء وحفظها بالمواد الكيميائية لحين توافر أماكن للدفن.
◄ تحديد أماكن بالظهير الصحراوى بالمحافظات للمدافن الجماعية وتوقعات بوفاة7.2 مليون شخص عالمياً نتيجة انتشار الوباء.
◄ تعيين مسئولى اتصال للإشراف على المديريات الصحية وغرف عمليات على مدار الساعة بمقر الوزارة.
◄ رسالة من "باردو" للرئيس مبارك تنتقد ذبح جميع الخنازير وتؤكد أنه "عمل جبان إلى أقصى الحدود".
◄ لجنة حماية الصحفيين: مصر تحتل المرتبة العاشرة فى قائمة "العار" التى تضم الدول الأسوأ فى قمع المدونين.
◄ تقرير الحريات الدينية 2009 يدين انتهاك حرية الأقليات الدينية فى مصر ويؤكد: قانون الطوارئ ساعد النظام على ممارسة القمعية.
◄ الآلاف احتفلوا بالمولد الرجبى للسيد البدوى.. والصوفيون استغلوا الاحتفالات لمبايعة "القصبى" شيخاً للمشايخ.
--------------------------------------------------------------------
موضوع الأخبار
-----------------------
مصنع زيوت يستخدم مرتجعات مصانع الشيبسي .. و "أكوا سلسبيل" المعدنية من الحنفية

أحالت وزارة التجارة والصناعة شركة لإنتاج المياه المعدنية المعبأة ومصنع زيوت طعام وشركة لطحن وتعبئة ملح الطعام إلي* ‬النيابة العامة بعد طرح منتجات مخالفة للمواصفات وضارة بصحة المستهلكين*.
‬ أكد اللواء دكتور محمد أبوشادي* ‬رئيس قطاع التجارة الداخلية بوزارة التجارة ان شركة المياه المعبأة* "‬أكوا سلسبيل*" ‬طرحت كميات كبيرة من المياه بالاسواق علي* ‬انها مياه* "‬معدنية*" ‬واثبت الفحص انها عبارة عن مياه حنفيات عادية عمومية*.‬
كما تبين ان صاحب الشركة* ‬يمارس النشاط بدون ترخيص وبدون تصريح من مصلحة الرقابة الصناعية بوزارة التجارة*. ‬تم تحرير المحضر رقم* ‬15453* ‬جنح جزئية حلوان ضد محمد ابراهيم ابراهيم صاحب المصنع الكائن بمحافظة حلوان*.‬ كما تم مصادرة* ‬2000* ‬لتر مياه تحت المعالجة داخل تنك بلاستيك أسود و1100* ‬لتر مياه تمت معالجتها داخل تنك ستانلس و260* ‬جركن بلاستيك فارغا عبوات مختلفة* ‬يتم تجميعها من الاسواق وخاصة بشركات مياه و5* ‬آلاف استيكر متنوع خاص بالشركة و112* ‬لتر كربون*.‬
كما اعلن اللواء ابوشادي* ‬عن ضبط محمد عبدالباسط صاحب مصنع الزيوت* ‬يقوم باستخدام الزيوت مرتجعات مصانع الشيبسي* ‬المسببة للسرطان وتعبئتها في* ‬عبوات جديدة وطرحها للبيع بالاسواق مما* ‬يعرض صحة المستهلكين للخطر*.
‬ قامت الاجهزة الرقابية بقطاع التجارة الداخلية بمصادرة أطنان الزيوت من مرتجعات مصانع الشبيسي* ‬وتحرر محضر ضد صاحب المصنع محمد عبدالباسط رفاعي* ‬عواد من منطقة شبرا الخيمة،* ‬تولت النيابة التحقيق*.‬ واشار اللواء محمد أبوشادي* ‬إلي* ‬تحرير المحضر رقم* ‬12562* ‬جنح جزئية شبرا الخيمة ضد ابراهيم رمضان ابراهيم صاحب شركة المصري* ‬لطحن وتعبئة ملح الطعام بعد ضبط ملح طعام منتهي* ‬الصلاحية،* ‬وكتابة بيانات علي* ‬العبوات مخالفة للحقيقة بالإضافة إلي* ‬عدم وجود سجل صناعي* ‬للمنشأة وتم اخطار النيابة التي* ‬تولت التحقيق .
-----------------------------------------------------------------
خبر يتحدث عنه الناس
------------------------------
مذيعة تطرد ضيفتها على الهواء مباشرة
كان كل شيء في الأستوديو الواسع الأنيق الديكور والباهر الإضاءة كان هادئاً ومريحاً في برنامج (ساعة ونصف) على قناة (البغدادية) حين بدأت معدة ومقدمة البرنامج من أستوديو القاهرة علا شوشة، تقدم موضوع الحلقة عن (تعدد الزوجات) بحضور وكيل الأزهر الشريف سابقاً الشيخ محمود عاشوروالدكتور نجلاء إمام الناشطة ضد تعدد الزوجات، ثم انضمام المحامية فاطمة الزهراء لاحقاً من مكان آخر بالصوت والصورة.

تحدث وكيل الأزهر السابق في البداية فشرح بهدوء دواعي تعدد الزوجات في الدين الإسلامي، والضوابط التي وضعت لذلك، كإعلام الزوجة السابقة وأخذ موافقتها، وقبول الزوجة الثانية أيضاً بهذه التعدد، وقال إن هذا ما توصي به الشريعة الإسلامية أساساً، حتى لو كان بعض المسلمين لا يعمل به!

وما إن بدأت الدكتور نجلاء إمام بالحديث... حتى علا الصخب فجأة، واحتد النقاش... وهي لم تكتف بإيراد آرائها الخاصة بهذه المسألة، بل طلبت من شيوخ الأزهر أن (يقعدوا على جنب) وألا (يتدخلوا في اللي مالهمش فيه) وكظم الشيخ الذي كان يتكلم بنبرة هادئة ووقورة غيظه... وجلس يستمع وينصت على مضض، ثم أراد الكلام فاحتدم النقاش مرة أخرى... وتكررت المقاطعات بدون (نقطة نظام) كما يقال... فما كان منه إلا أن فك مكبر الصوت المشبوك بطرف قفطانه، وانسحب من الأستوديو!

طلبت المذيعة الانتقال إلى فاصل، ثم اعتذرت عما حدث... ووعدت بعودة الشيخ إلى المشاركة في الحلقة، لأنه يبدو أنه لم يغادر بعد، وأن هناك من اعتذر له، ووعده بتنظيم وضبط الحوار أكثر مع الدكتورة نجلاء... وفعلاً ما هي إلا دقائق حتى عاد... وتابع الحوار!

وعندما أعطي فرصة الحديث مرة أخرى، لم يستطع أن يوفر خصمه النسائي الشرس... فأشار إلى أن الأزهر يمارس دوره المنوط به، رغماً عن بعض (المعاتيه) أو المعتوهين... وانتقل الحوار هذه المرة إلى المحامية الإسلامية السيدة فاطمة، التي ما إن بدأت الحديث، حتى انبرت لها الدكتورة نجلاء بالمقاطعة، فاستشاطت غضباً منها، ومما فعلت بالشيخ من قبل... وصرخت في وجهها بغضب: (أرجوك ما تقاطعنيش... مش ح اسمح إنك تقاطعيني)، وهنا فكت الدكتورة نجلاء مشبك مكبر الصوت، وقامت وغادرت الأستوديو... وطلبت المذيعة مرة أخرى الانتقال إلى فاصل، قبل أن تعود لمتابعة الحوار مع المحامية الإسلامية التوجه... وتعدنا أيضاً بعودة الدكتور نجلاء مرة أخرى للمشاركة في موضوع الحلقة باعتبارها تمثل وجهة النظر الأخرى!

وبالفعل ما هي إلا دقائق حتى عادت الدكتورة نجلاء إلى قواعدها سالمة، لتشتبك مرة أخرى مع الشيخ محمود عاشور، بل وتصف الأزهر صراحة وبالحرف بأنه (مؤسسة إرهابية) ويبدو أن الحماس للدفاع عن قضية المرأة ومنع تعدد الزوجات الذي تراه مهيناً بحق المرأة، قد دفعها لاعتبار المذيعة نفسها طرفاً في المؤامرة ضد هذه القضية النبيلة، فقالت لها: (إنت تقبلي إني أتجوز جوزك) وردت المذيعة بهدوء: (لو هو يقبل ما فيش مانع) وطلبت من المذيعة أن تعطيها أرقام زوجها، فوعدتها أن تفعل بعد انتهاء الحلقة أو (تحت الهواء) وهنا عادت الدكتور نجلاء للشيخ فقالت له: (أنت تبارك هذا) فرد عليها: (أنا لا أبارك الفجور... هو لم يطلب الزواج بك).

وتطور النقاش لتشتبك الدكتورة مع المذيعة التي كانت تدافع عن شتم الدكتورة نجلاء لشخصية ذكرت المذيعة اسمها مسبوقاً بلقب (أستاذة) فردت عليها الدكتورة نجلاء: (دي مش أستاذة ولا حاجة) فذكرتها المذيعة بآداب الحوار، وضرورة حفظ ألقاب الناس الغائبين، الذين لا يتمكنون من الدفاع عن أنفسهم، كما ذكّرتها أنها حين انسحبت قبل قليل، كانت محتجة على غياب آداب الحوار، فلماذا لا تتقيد بها الآن؟! وهنا امتعق وجه الدكتورة نجلاء، وبدا أنها مقبلة على طامة كبرى من طامات حوارها الفريد فقالت للمذيعة: (إنت طلبتي مني أكثر من مرة أظهر معاكي في البرنامج ده... وأنا كنت برفض صح؟) فاعترفت المذيعة ببراءة: (مزبوط) فقالت لها: (عارفة ليه؟) ثم تابعت: (عشان أنا لما أظهر في برنامج لازم اللي يحاورني يكون في مستواي) وهنا شعرت المذيعة أنها وجهت لها الإهانة فسارعت لاستباق الرد عليها قائلة: (وأنت أكيد لقيتي مستوى أعلى من مستواكي؟) فقالت لها الدكتور نجلاء: (لأ... لقيت مستوى آخر)! وهنا شعرت المذيعة أن الإهانة بلغت بها كل مبلغ، وعلى مرأى ومسمع من مشاهدين لا يعلم عددهم إلا الله، فردت بثبات: (مادام كده يا فندم... إحنا شاكرين حضرتك... اتفضلي مع السلامة).

سابقة نادرة الحدوث في الإعلام العربي، بل ربما نستطيع القول إنها لم تحدث على الإطلاق من قبل... فقد سمعنا عن انسحاب ضيوف، وعن شجارات بين ضيوف متخاصمين ومتصارعين في الرأي والعقيدة والمبدأ... لكنني شخصياً لم أر مثل هذا (الانفراد) الذي تداركه المخرج، فقطع البث المباشر ونقل إلى فاصل... وعندما عاد، كان على درجة من التهذيب، حتى أنه تحاشى أن يأخذ لقطات عامة للأستوديو، حتى لا يظهر المكان الفارغ الذي طردت منه الضيفة... ربما مراعاة لمشاعر المشاهد، وربما تداركاً لحرج بالغ وجدت القناة نفسها أنها وقعت فيه! أردت أن أسرد هذه التفاصيل الدقيقة كما شاهدتها، كي يكون القارئ حكماً: هل تصرفت مذيعة قناة (البغدادية) علا شوشة بحكمة عندما ثأرت لكرامتها من إهانات ضيفتها التي لم تراع آداب الحوار حتى مع مضيفتها؟! أم كان عليها أن تبتلع الإهانة وتتابع، كما فعلت وفاء كيلاني في ضد التيار ذات مرة، عندما قالت لها العبقرية مريم نور كلاماً مشابهاً... فأعادت كيلاني ترداده بطريقة ساخرة ودارت الموضوع بابتسامة عتب؟! أم كان عليها أن تنهي البرنامج كله... كي لا تتابع مع الضيفة التي أهانتها، وكي لا تطردها في الوقت نفسه؟!
------------------------------------------------------------------
قال لى جدى ......
--------------------------
الحرية هي القدرة علي الاختيار
جان بول سارتر
العقل هو النسيج الموجود و جوهر التاريخ ومضمون الواقع
------------------------------------------------------------------------
والآن أخوانى بكل حب أقول لكم الى
عدد جديد ويوم جديد بأذن الله من
جريدة العادل والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ناصر
02-05-2009, 23:00
طبعا اللى عملته المذيعة صح
وصبرت عليها كتير

عادل حسان سليمان
03-05-2009, 21:13
طبعا اللى عملته المذيعة صح
وصبرت عليها كتير


من كل قلبى أشكر لكم المرور الكريم على جريدة العادل