المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جريدة العادل للجمعة 15 من مايو لعام 2009 للأخبار المتنوعة


عادل حسان سليمان
14-05-2009, 22:06
أخوانى ....حان الوقت للتصفح والثقافة معآ مع ........
http://pic.ksb7.com/images/x4wbau8m750hqleq6d6i.jpg
اليوم /الجمعة 15 مايو لعام 2009 م
----------------------------------------------------
موضوع الأخبار اليوم
--------------------------
ومرة أخرى سؤال وجواب مع على أبو جريشة نجم مصر السابق
ومن المسئول عن إنعدام المنافسة فى الدورى المصرى ؟

تكدس النجوم فى فريق أو إثنين فى الدورى هو سبب الأزمة والكارثة التى تعيشها الملاعب المصرية والوضع الطبيعى لتلك الظاهرة المؤسفة هى حسم النادى الأهلى بطولة الدورى قبل نهاية الموسم بفترة كبيرة ، وبالتأكيد فإن ما يحدث فى مصر مختلف عن جميع الدوريات العالمية فالمنافسة ليست على القمة ولكن فى القاع ومحاولة الهروب من شبح الهبوط وهذه منافسة سلبية وليست إيجابية

ألست معى أن الأندية الشعبية تتحمل بالدرجة الأولى سبب ضعفها بسبب تفريطها فى لاعبيها للأهلى والزمالك ؟

الأندية الشعبية مظلومة فى هذه الحالة لأنها من الطبيعى لها متطلبات ودعم مالى (http://www.ismaily-sc.com/vb/country.php?eh=show&id=129) لا تستطيع أن توفره إلا من خلال لاعبيها المميزين عن طريق بيعها للأندية الكبيرة التى تدفع الملايين وهذا هو المورد الوحيد للأندية الجماهيرية ، كما أن المسألة لاتقاس بهذا الشكل التى تحدثت عنه لأن هناك أعباء وضغوط خارج إرادات تلك الأندية فهى تتراجع لأنها ليست قادرة على الأعباء المادية الرهيبة وليست قادرة أيضا على إرضاء اللاعبين فسقف الأموال التى يحصل عليها اللاعبين من الأندية تخطى كل الحدود ولا يتناسب مع المستوى المتواضع للاعبين فى مصر ، فهذه المبالغ الطائلة التى تدفع فى اللاعب كان من المفترض أن يقابلها مستوى مرتفع ، لكن للأسف هناك لاعبون عاديون يدفع فيهم مليون وإثنين والواحد منهم لايستحق واحد على عشرة من هذا المبلغ ، ولهذا السبب فإن هذه الأندية غير قادرة على الإحتفاظ بلاعبيها المميزين والموهوبين لأن عقودهم عالية الأمر الثانى هو أن هذه الأندية ليست لديها قدرات مالية تمكنها من بناء فريق على مستوى عالى و إذا لم تكن الدولة تتبنى الأندية الشعبية وتدعمها بشكل أكبر وتكون هناك وقفة جادة ستندثر الأندية الشعبية خلال الثلاث سنوات القادمة وسنلعب دورى إسمه دورى الشركات ..
--------------------------------------------------
أهم عناوين الأخبار
----------------------
البابا يلتقي بنتنياهو في الناصرة (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/middle_east_news/newsid_8050000/8050510.stm)
المعارضة البورمية سو كيي تواجه المحاكمة (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/world_news/newsid_8049000/8049739.stm)
اول استقالة بسبب تعويضات نفقات النواب البريطانيين (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/news/newsid_8049000/8049902.stm)
الصين: ينبغي على واشنطن التخلص من ذهنية الحرب الباردة (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/world_news/newsid_8049000/8049988.stm)
نقطة حوار: أوباما يوجه كلمة للمسلمين من مصر (http://newsforums.bbc.co.uk/ws/ar/thread.jspa?forumID=8821)
هل نضجت الديمقراطية في الكويت؟ (http://newsforums.bbc.co.uk/ws/ar/thread.jspa?forumID=8828)
تعليقاتكم: محكمة مصرية تقضي بحجب المواقع الجنسية (http://newsforums.bbc.co.uk/ws/ar/thread.jspa?forumID=8842)
مصر تحتجز شحنة قمح روسية للشك في صلاحيتها (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/middle_east_news/newsid_8050000/8050500.stm)
حزب ليبرمان يسعى لحظر فعاليات في "ذكرى النكبة" (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/middle_east_news/newsid_8050000/8050241.stm)
المغرب: إغلاق 267 فرع مصرفي بسبب المخاوف الأمنية (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/middle_east_news/newsid_8050000/8050592.stm)
برشلونه يواصل مسيرة المجد ويحصد كأس الملك (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/sport/newsid_8049000/8049309.stm)
حرب كلامية بين تيفيز وفيرغسون (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/sport/newsid_8050000/8050060.stm)
احتدام المعركة الانتخابية في الكويت (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/world_news/newsid_8049000/8049227.stm)
مشاعر مختلطة حول زيارة البابا لبيت لحم (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/world_news/newsid_8049000/8049111.stm)
تحطم مقاتلة بريطانية (http://news.bbc.co.uk/go/rss/-/hi/arabic/world_news/newsid_8049000/8049668.stm)
------------------------------------------------------
خبر من حياة الناس
-------------------------
دولار واحد الراتب السنوي للمدير التنفيذي لشركة [غوغل]
التنفيذيين الثلاثة في شركة "غوغل إنك" التي تدير محرك البحث الإلكتروني الشهير،تقاضوا رواتب سنوية من الشركة بلغت دولاراً واحداً لكل منهم، لكنهم حصلوا على حوافز "وتعويضات" أخرى.

وذكرت الشركة في التقرير المالي الذي قدِمته أمام اللجنة أن أريك شميت الرئيس التنفيذي للشركة وسيرغي برين الشريك المؤسس ورئيس قسم التقنيات، ولاري بايج رئيس المنتجات تقاضوا راتباً أساسياً مقداره دولاراً واحداً منذ العام 2004.وجاء في الأوراق التي قدمتها الشركة أمام اللجنة أنه "نظراً لقيادتهم الرائدة والإنتاجية القوية لغوغل، عرضنا على كل منهم الحصول على رواتب مغرية تتناسب مع سوق العمل في بداية العام 2005و 2006و 2007، لكن الرجال الثلاثة رفضوا العرض".وأشارت الأوراق أن كلا منهم حصل على علاوة إجازة بقيمة 1723دولاراً أصبحت ألف دولار بعد حسم الضرائب.

إضافة إلى ذلك، حصل شميت على مبلغ 555742دولاراً وبايج على 36795دولاراً كتعويضات أخرى معظمها كان لتغطية نفقات أمنية خاصة.

وذكرت الشركة أن الرجال الثلاثة الذين يديرون غوغل "كثلاثي غير منفصل" يملكون 85.1% من أسهم شركة غوغل من الفئة ب.

ويحق لمالك كل سهم واحد من الفئة ب بعشرة أصوات في الجمعية العمومية للشركة فيما يحق لكل سهم من الفئة أ بصوت واحد.

ويملك شميت - 51عاماً- 10.7ملايين سهم من الفئة ب و 10096سهم من الفئة أ تقدِر قيمتها مجتمعة بحوالي 5.02مليارات دولار استناداً لسعر السهم في البورصة حالياً.أما برين - 33عاماً- فيملك 28.6مليون سهم من الفئة ب تبلغ قيمتها حوالي 13.54مليار دولار، فيما يملك بايج - 34عاماً- 29.2مليون سهم من الفئة ب تبلغ قيمتها 13.75مليار دولار.
--------------------------------------------------------
صورة غريبة
--------------------
http://dc03.arabsh.com/i/00117/1dviir1r49qb.jpg
----------------------------------------------------
قال لى جدى
----------------
لاشيء يجعل الرجال رقيقي القلب إلا عندما تغفر لهم خيانة عابره.
قال أحد الحكماء ( بلوتس ) ارني عاشقاً عاقلاً أُعطك ثقله ذهباُ .

كثيرون يعتقدون بأنهم يبتاعون اللذة، في حين أنهم في الحقيقة يبيعون أنفسهم لها كالعبيد الأرقاء.

الرجل كالديك الذي يعتقد بأن الشمس ما أشرقت ألا لتسمع صياحه .
الرجال أطفال كبار .

شيئان يحبهما الرجل .. الخطر واللهو .. وهو يحب المرأة لأنها أخطر أنواع اللهو .

هموم الرجل عظيمة، وأعظمها فراق امرأة يحبها .
---------------------------------------------------------
والى عدد جديد ويوم جديد ان شاء الله
مع جريدة العادل والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته