المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جريدة العادل للثلاثاء 14 يوليه عام 2009 للأخبار المتنوعة


عادل حسان سليمان
13-07-2009, 21:26
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
--------------------------------------
http://pic.ksb7.com/images/3hzyk12q57t9plur7ciu.jpg
===========================
اليوم والتاريخ =الثلاثاء 14 يوليه عام 2009
------------------------------------------------------
أهم عناوين الأخبار لهذا اليوم
--------------------------------
القدومي: عباس تواطأ لاغتيال عرفات (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/AE9EFB61-5962-4F07-BC26-6692471EC716.htm)
قرار إسرائيلي بتهويد أسماء المدن (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/C5B06E19-B584-471F-AE8F-035C2153D570.htm)
المعارضة تسيطر على شمال مقديشو (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/3FA54305-1540-4E16-909B-5768A9FD34E1.htm)
سفير واشنطن ببغداد ينجو من الاغتيال (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/51AC7389-63DB-487E-B5FA-C9ACEF7492E2.htm)
تشديد أمني حول كنائس العراق (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/05A0A167-5373-4D5A-9EB6-EC7B8C4F14D9.htm)
واشنطن تسعى لتحريك المسار السوري (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/65A43497-7671-4CAE-AFE3-2B081EF4845A.htm)
انطلاق أعمال التحضير لقمة عدم الانحياز (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/5BD09B73-49BE-4882-9EAA-E28B5F1A53EB.htm)
اتهامات وتحديات بانتخابات موريتانيا (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/9C16AFDA-FB2A-4202-B1D9-73EE5B4EE1D7.htm)
عاصفة رملية بالخليج (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/E0B7E92E-43FC-44E2-809E-2CA620EAFF64.htm)
ارتفاع قتلى القوات الغربية بأفغانستان (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/BF2FEEB4-32A2-419B-8A1C-BE6898DD247D.htm)
الإعدام لستة يمنيين بتهمة القاعدة (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/17CE6DB6-9147-4A56-98DC-6DF8A469433D.htm)
أطفال غزة يتظاهرون عند معبر رفح (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/232FFA18-D9B2-459A-B5F8-5DB08A0E645E.htm)
حداد بلبنان على أمين الحافظ (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/F5F6C2B4-C529-4772-A7D6-09C5090C5371.htm)
مصر تدعو لاجتماع بين فتح وحماس (http://www.aljazeera.net/NR/EXERES/CBB89915-3187-482C-8AD2-84A5DF40EDDD.htm)
-------------------------------------------------------
خبر اليوم
--------------
قالت صحف محلية أمس الخميس ان رجلا نيوزيلنديا متهما بالاغتصاب تزوج ضحيته المزعومة قبل أيام من موعد مثوله امام المحكمة وان التهم الموجهة له أسقطت حين رفضت العروس الادلاء بشهادتها.

ووصل الرجل (33 عاما) الذي يعمل نجارا وزوجته الى المحكمة في مدينة كريستشيرش يوم الاربعاء مع رضيع في عربة أطفال وأعلنا أنهما تزوجا قبل ستة أيام.

وقالت صحيفة دومينيون بوست ان محامي الدفاع روبرت جولفر أبلغ المحكمة ان الزوجين (وحّدا حياتهما معا بطريقة هادفة) وانهما أرادا بداية نظيفة.

وصدر حكم بخضوع الرجل للمراقبة لمدة عام بتهمة ارتكاب اعتداء طفيف.
--------------------------------------------------------------
صورة جميلة
--------------
ملائكة الأرض
-----------------------
http://dc02.arabsh.com/i/00269/hmlxfpjc6tsw.jpg
-------------------------------------------------------------------
من هنا ......وهناك
---------------------------
مرة أخري تظهر أنفلونزا الطيور علي السطح، بعد ثورة الخنازير التي مازالت تجتاح وسائل الإعلام العربية والعالمية ، وهذه المرة الظهور مثير للرعب والهلع ، حيث أكد علماء ألمان أن الأتربة الخفيفة العالقة في الجو من الممكن أن تنقل فيروس أنفلونزا الطيور.

وقال رئيس الهيئة الألمانية البافارية للبيئة البرت جوتله أثناء افتتاح المؤتمر الأول للحماية من الانبعاثات الغازية في مدينة أوجسبورج إن التجارب العلمية أثبتت إمكانية نقل الفيروس عن طريق هذه الأتربة الخفيفة.

وأضاف جوتله أن الفيروس المسبب لأنفلونزا الطيور من الممكن أن يبقى لعدة أيام في الجو يتمتع خلالها بالقدرة على الانتقال للكائنات الحية مما يعني وجود خطورة كبيرة للإصابة بالفيروس في محيط الطيور المصابة.
هذه الدراسة تثير العديد من الأقاويل حول خطورة انتشار المرض بشكل اكثر توحشا ، فنحن نتحدث الآن عن ارتفاع واضح في عدد الإصابات حيث وصل إلي ما يقرب من 400 شخصا في 15 دولة وتوفي 245 منهم، وفقا لإحصائية منظمة الصحة العالمية، واندونيسيا هي صاحبة أعلى محصلة ضحايا بين كافة الدول.
ورغم هذا التحذير الجديد الا أن علماء بريطانيين كانوا قد أكدوا في دراسة سابقة لهم أن إنفلونزا الطيور قد لا تكون بالضرورة تشكل مثل ذلك الخطر على البشر، كما سبق أن توقع البعض، وذلك لأن أنوفنا أبرد من أن تكون بيئة صالحة لهذا الفيروس لكي يعيش فيها وينتشر بيننا.
فقد أظهرت التجارب، التي قام بها الباحثون من خلال إعادة تشكيل بيئة في المختبر تكون مشابهة لتلك الموجودة في أنوف البشر، أن فيروسات إنفلونزا الطيور تفقد وظائفها وقدرتها على الانتشار عندما تكون في جو حرارته 32 درجة مئوية.
وقال الباحثون ربما أن هذا النوع من الفيروسات قد كيَّف نفسه مع العيش في بيئة تكون حرارتها أعلى من حرارة أنوف البشر، أي كتلك الموجودة في مناقير الطيور وتبلغ حرارتها 40 درجة مئوية.
وأضافوا قائلين إنه لا بد من حدوث تغير أو تبدل جوهري في طبيعة فيروس إنفلونزا الطيور قبل أن يصبح مشكلة حقيقية بالنسبة للبشر.
------------------------------------------------------------------------
قال لى ........جدى
------------------------
*الحب مبارزة تخرج منها المرأة منها منتصرة إذا أرادت
(لابرويير)

--------------------------------------------------------------------------
الى هنا ينتهى عدد اليوم وأستطيع أن أقول بكل حب
شكرآ للتصفح والمتابعة ولكم كل احترامى وسلامى