منتدي إسماعيلي إس سي

منتدي إسماعيلي إس سي (http://www.ismaily-sc.com/vb/index.php)
-   الحوار العام General Discussion (http://www.ismaily-sc.com/vb/forumdisplay.php?f=2)
-   -   عيادة المنتدى (http://www.ismaily-sc.com/vb/showthread.php?t=20)

bebaaaa 14-02-2010 17:04

طب والنبي واحده غرغرينا يا دوك عشان درسي وجعنى

emadon 14-02-2010 17:08

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة talhawy (المشاركة 241840)
لا شكر على واجب يا عمده
وياريت تطمنى عليك دايما وانا تحت امرك فى اى استشارة

ربنا يخليك
وربنا يجعلة فى ميزان حساناتك باذن الله

Dr_Rehab 25-02-2010 20:17

بسم الله الرحمن الرحيم
ابدا اول مقالاتى العلميه و هو بعنوان : مرض السكر .. أعراضه .. أسبابه .. الوقاية منه وعلاجه

داء السكر من الأمراض الشائعة بين الناس ،وتصل نسبة الإصابة به إلى حوالي 4% من البشر عند معظم الشعوب ، وهو مرض نادر الحدوث في الأطفال حديثي الولادة ، ولكن تزيد نسبة حدوثه بالتدريج حتى سن البلوغ ، وهو ما يسمى بسكر الأطفال ، أو بسكر المراهقين أو النوع الأول من السكر ، ويقل حدوثه حول سن الثلاثين ، ثم يعود إلى الظهور بعد سن الأربعين فيما يسمى بسكر متوسطي العمر أو النوع الثاني من السكر.
وقد يحدث اكتشاف مرض السكر في شخص ما ، أما نتيجة لأعراض معروفة ومشهورة مثل :
فقدان الوزن
زيادة العطش
كثرة البول
وأما لأسباب غير مباشرة بسبب حدوث مضاعفات في بعض الأجهزة العضوية
كتدهور النظر باستمرار
العنة الشديدة
الالتهابات الجلدية العنيفة
وغير ذلك من الأعراض.
وقد يكتشف السكر مصادفة أثناء تحليل البول أو الدم لسبب آخر بعيد تماماً عن مرض السكر أما بالنسبة لأعراض داء السكر فهي تختلف في الصغار عن الكبار.
أعراض داء السكر في الصغار النوع الأول من داء السكر :
في معظم الحالات يصاب الطفل أو المراهق في مدى أسبوع أو أسبوعين - بأعراض ظاهرة وواضحة تتمثل في :
تبول مستمر
وشرب الماء بنهم
فقدان واضح في الوزن
هبوط شديد
ثم عدم انتباه في المدرسة
سرعة التهيج والتوتر
ثم شغف شديد بتناول الحلويات والسكريات
وإذا لم يلاحظ أهل الطفل ذلك لمعالجته فقد تزداد الحالة خطورة فيصاب بقيء عنيف ومستمر ثم جفاف مطرد وتشنجات عصبية وقد ينتهي الأمر بحدوث غيبوبة سكرية قد لا تحمد عقباها.
ولذا فإن اكتشاف المرض بسرعة هو الفارق بين الحياة والموت ، والوعي الكامل هو العامل الأساسي في سرعة التشخيص، والتشخيص سريع وسهل بمجرد تحليل الدم لمعرفة نسبة السكر فيه ، كما إن العلاج ناجح وفعال ومباشر باستعمال الأنسولين والتحسن يكاد يشبه المعجزة بعد استعمال الأنسولين الذي يعيش عليه طوال حياته - حياة طبيعية عادية.
أعراض داء السكر في الكبار (النوع الثاني من السكر)
نعني بداء سكري الكبار هو الذي يصيب الإنسان عادة بعد سن الخامسة والثلاثين وهذا النوع غالباً ما يكون وراثياً ، وتظهر أعراضه بعد فترة طويلة وبصورة تدريجية ، ولا يحدث فيه التأرجح السريع في معدل سكر الدم ، كما في النوع الذي يصيب الصغار.
وهناك عدة ملاحظات قد تلفت النظر في سرعة التشخيص هي :
السمنة المفرطة + تاريخ وراثي.
فإذا حدثت أعراض مشهورة مثل :
التبول بكثرة ، شرب الماء بكثرة والإقبال بشدة على الأكل وخاصة السكريات فإن احتمال الإصابة بالمرض يصبح شبه حقيقة ، والتحليل يؤكد التشخيص.
أعراض أخرى :
الأمر الأكثر احتمالاً هو ألا تحدث الأعراض المشهورة السابق ذكرها أو أنها تحدث بشكل يسير لا يلفت النظر ، ولكن قد تحدث أعراض أخرى في أماكن أخرى من الجسم يمكن تحديد معالمها بآلاتي :
التهاب واضح مع حكة شبه مستمرة في الجهاز التناسلي خاصة في المرأة.
التهابات جلدية شديدة مثل : الدمامل المستمرة ، أو خراريج باللثة ، أو التهاب مستمر في الأذن الوسطي ، أو التهاب لا يندمل في الأظافر وحول أطراف الأصابع ، أو حرقان والتهابات أعنف في الزائدة الدودية أو المرارة ، وأحياناً بالرئتين والصدر ، ومنها الدرن الرئوي.
أعراض في النظر وذلك لان العيون من أكثر الأعضاء تأثراً بالسكر ، ويختلف تأثير المرض على العين اختلافاً كبيراً ما بين ظهور دمامل صغيرة الأجفان وضعف النظر الشديد المطرد ، وقد يلاحظ أنه لا يرى بوضوح كالمعتاد أو أن النظارة الطبية لم تعد تلائمه وتحتاج إلى التغيير باستمرار وفي فترات متقاربة.
مضاعفات وأعراض في الشرايين إذ أن هناك تلازماً مؤكدا بين السكر وتصلب الشرايين وقد يعجل السكر بحدوث تصلب الشرايين بحيث تظهر أعراض خطيرة في سن مبكرة على غير العادة كالذبحة الصدرية أو الجلطة في الشريان التاجي أو يحدث التصلب في شرايين المخ أو الكلى ، وكل هذه الأمور من الخطورة بمكان ، وعلى الرغم من قسوة هذه الأعراض وخطورتها ألان أن العلاج السليم يقضي عليها تماماً.
أعراض تناسلية وجنسية - فالسكر أحياناً - يؤدي إلى حدوث إجهاض متكرر في السيدات الحوامل كما أن احتمال تشوهات الجنين الخلفية تزيد بوضوح مع مرض السكر وولادة جنين ميت أو معروف فيمن أصيبت بالسكر وأهملت علاجه ، أو قد يؤدي إلى حدوث ضعف جنسي في الرجال أو فقدان اللذة والرغبة الجنسية.
آلام بالأطراف ، فمن المعروف أن التهابات الأعصاب الطرفية من مضاعفات وأعراض مرض السكر ، ويختلف الإحساس بها من شخص إلى أخر ، ومن أشهر هذه الأعراض الإحساس بحرقان ولسعة في الأطراف ، أو الإحساس ببرودة أو سخونة شديدة ، وقد يصحب إحساس بوخزات مؤلمة أو انعدام الإحساس بالأطراف تماماً ، كما أن من التهاب الأعصاب الداخلية في الجسم قد يحدث إمساك وإسهال متكرر ، أو نوبات عنيفة من الإسهال أو هبوط مفاجئ ومتكرر في ضغط الدم.
أعراض خاصة بالجلد كالدمامل والخراريج والالتهابات الفطرية بين الأصابع أو تحت الإبطين وبين الفخذين ، وغير ذلك من الالتهابات الشديدة والعميقة.
وعلى الرغم من كل هذه الأعراض المختلفة والمتباينة لداء السكر إلا أنه من الأمراض البسيطة إذا أحسن المريض - بالتعاون مع طبيبه المختص - اتباع نظام الغذاء والعلاج والنشاط البدني ، وفي المقابل فإن السكر هو من اخطر الأمراض إذا أهمل علاجه.
أسبابه ..
_السمنة 85% من الحالات.
_تاريخ عائلي للإصابة بمرض السكري في أقارب من الدرجة الأولى 74-100% من الحالات.
_الإناث أكثر من الذكور .
_الأكل المفرط للدهون والنشويات
الوقاية منه وعلاجه ..
لكل من يسأل عن الوقاية من المرض عليك مايلي
أولاً عليك مراقبة وزنك فهذه أول خطوة تستطيع التحكم فيها.
فالوزن الزائد هو أول الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلي الإصابة بمرض السكر. لذا عليك معرفة وزنك الصحي مقارنة بطولك و بالتالي تعرف إذا كنت محتاج إلي إنقاص وزنك أم لا.
ثانية عليك إدخال بعض التعديلات في نظام حياتك اليومي, و أهمها
ممارسة الرياضة بصورة منتظمة و إن كانت خفيفة مثل المشي أو الجري.
الإقلال من أكل الدهون و السكريات بإفراط.
الإكثار من أكل الخضروات و الفاكهة و الخبز الأسمر مع الإعتدال في أكل النشويات.
و هكذا عن طريق هذه التعديلات البسيطة في نمط الحياة يمكنك أن تقلل من إحتمالية إصابتك بمرض السكر بصورة كبيرة.
و يفضل أن تقوم بتحليل السكر في الدم كل فترة لتري معدله.
فالمعدل الطبيعي يجب ألا يزيد عن 110 مجم - صائم.
أما إذا كان من 111- 125 فهذه علامة تحذير أخري.
أما أعلي من 126 فهذا معناه وجود مرض السكر بالفعل.
علاجه ..
يجب عند التشخيص تثقيف المريض و إعطائه فكرة عن المرض و طبيعتة من قبل الطبيب , بأنه مزمن و يحتاج العلاج و العناية مدى الحياة و لا يوجد حالياً شفء تام منه.
التوعية التغذوية للمريض و كذلك تحويل المريض لأخصائي التغذية.
استخدام الكُتيبات و المنشورات المتوفرة لتثقيف المريض و أقاربه.
الأنـــــســـولــيــن Insulin , المرضى من النوع الأول يحتاجون الأنسولين منذ البداية , و من النوع الثاني غالباً يحتاجون الأنسولين بعد فترة من الإصابة بمرض السكري,و يُعطى الأنسولين تحت الجلد عن طريق الحقن.
الــحــبــوب الــمضــادة للــســكــري (مُخفضات السكر) Oral Hypoglycemics:
تُستعمل الحبوب لعلاج مرض السكري من النوع الثاني , و يمكن استعمالها مع الأنسولين للتوصل إلى سيطرة أفضل على مستوى السكر في الدم, و هي أنواع تختلف بطريقة عملها في الجسم

talhawy 25-02-2010 20:31

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة dr_rehab (المشاركة 248314)
بسم الله الرحمن الرحيم
ابدا اول مقالاتى العلميه و هو بعنوان : مرض السكر .. أعراضه .. أسبابه .. الوقاية منه وعلاجه


أعراض داء السكر في الكبار (النوع الثاني من السكر)
نعني بداء سكري الكبار هو الذي يصيب الإنسان عادة بعد سن الخامسة والثلاثين وهذا النوع غالباً ما يكون وراثياً ،

ارحب بيكى يا د. رحاب فى توبيك العيادة واتمنى من الله ان ينفع الاعضاء بعلمك وينفعك بثواب العمل العظيم الذى تقدميه

واهنيكى على اول موضوعاتك وهو بالفعل موضوع شيق عن مرض السكر وبه معلومات رائعة

واسمحيلى اعلق على النقطة اللى اقتبستها واوضح ان فى مفهوم خاطئ جدا عند كتير من الناس ان النوع الاول من السكر اللى بيجى للاطفال وبيتم علاجه باستخدام الانسولين هو النوع الوراثى.....وده مفهوم خاطئ تماما عند كتير من الناس

وكما تفضلتى ووضحتى يا دكتورة ان النوع الوراثى من السكر هو النوع الثانى اللى بتظهر اعراضه للكبار وعلاجه يكون باستخادم حبوب السكر وليس الانسولين وبالطبع ده لازم يكون مع برنامج متوازن من الرجيم والرياضة الخفيفة ولكنها بصورة منتظمة

Dr_Rehab 25-02-2010 20:41

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة talhawy (المشاركة 248319)
ارحب بيكى يا د. رحاب فى توبيك العيادة واتمنى من الله ان ينفع الاعضاء بعلمك وينفعك بثواب العمل العظيم الذى تقدميه

واهنيكى على اول موضوعاتك وهو بالفعل موضوع شيق عن مرض السكر وبه معلومات رائعة




متشكرة جدا يا دكتور و ربنا يقدرنى و اقدم افضل من هذا فى المرات القادمه

و ربنا يجزيك خير الجزاء على هذه العياده

Dr_Rehab 26-02-2010 00:03

تمر الغيبوبة الكبدية بعدة مراحل وهي كالتالي :
المرحلة الاولى وأعراضها:
يكون المريض في حالة طبيعية من الوعي لكن يظهر عليه فترات من الخمول والغبطة
وتغيرات في اسلوب النوم ويمكن ملاحظة ارتعاش الايدي ينما يكون التخطيط
الكهربائي للدماغ - طبعيا
المرحلة الثانية و أعراضها :
تظهر هنا تغيرات في المزاج وفترات من النعاس والهيجان احيانا , وهنا تظهر تغيرات
في التخطيط الدماغي وارتعاش الايدي و يمكن ان تشتم رائحة كريهة من فم المريض
المرحلة الثالثة :
هنا تتفاقم الاعراض السابقة وغالبا ما يكون المريض نائم وكسول ويظهر عليه الاستغراب
وعدم قدرته على الكلام المترابط وايضا يلاحظ هنا تغيرات ملحوظة في تخطيط الدماغ
الكهربي, كما تكون ردات الفعل العصبية الوترية قوية جدا عند فحصها ويمكن ان تلحظ
تشنجات في الاطراف .
المرحلة الرابعة- الغيبوبة- :
وهنا يدخل المريض في الغيبوبة التامة وتغيب معظم المظاهر السابقة مثل التشنجات
والارتعاش ... الخ , و تبدو الاطراف مرتخية تماما ولا وجود لردات الفعل العصبية
وطبعا ترصد تغيرات واضحة من خلال التخطيط الكهربائي للدماغ

انا بحثت و جبت الحاجات دى يا رب اكون قدرت افيدك
و بطلب من الدكتور احمد نوار انه يشرح الموضوع ده باستفاضه لانه اعلم منى .

Dr_Rehab 26-02-2010 00:05

العـــلاج :
1- يجب علاج السبب فمثلا في النزيف المعوي يجب وقف النزيف وافراغ الامعاء من
الدم لمنع البكتيريا من تحويل البروتين الموجود في الدم الى امونيا
2- غذاء عالي السعرات قليل البروتين وهنا يفضل البروتين النباتي
3- الادوية :
يستخدم الاكتيلوز Lactulose وذلك لانه يعمل كملين لافراغ الامعاء وكما يقتل البكتريا
المصنعة للامونيا وكل ذلك لمنع تحويل البروتين الى الامونيا كما ذكرت
ويستخدم ايضا النيومايسين Neomycin كقاتل للبكتيريا المعوية طبعا
4- يجب ايقاف اي ادوية يتناولها المريض قد تؤثر على وظائف الكبد مثل الاكامول و الباراسيدامول

محمود السويسى 26-02-2010 00:06

شكرا يا رحاب

Dr_Rehab 26-02-2010 00:13

الشكر لله يا محمود

و هاضيف كمان حاجه

7- الإرشادات الغذائية لمرضى مبادئ الغيبوبة الكبدية:

1- يجب علاج الأسباب المباشرة لمبادئ الغيبوبة (نزيف القناة الهضمية – كثرة مدرات البول – الإفراط في تناول البروتين الغذائي).

2- يعطى لمريض النيومايسين لتطهير الأمعاء من البكتريا التي تعمل على البروتينات الموجودة بالقولون منتجة الأمونيا الضارة بخلايا المخ.

3- يعطى المريض اللاكتيلوز الذي يساعد على تليين الأمعاء والتخلص من فضلات القولون وكذلك ينتج حمض اللاكيتك القاتل للبكتريا المنتجة للأمونيا.

4- يجب منع البروتينات الحيوانية لدى مرضى الغيبوبة الكبدية المتكررة بمجرد حدوث مقدمات الغيبوبة مثل قلة الانتباه والإدراك أو تلعثم الكلام – الأرق.

5- يعطى المريض النشويات والمشروبات عالية المحتوى من الطاقة مثل عصائر الفواكه الغنية بالجلوكوز مع مراعاة تجنب تعريض المريض لفترات من الجوع حتى لا يصاب بانخفاض في مستوى جلوكوز الدم.

6- ويفضل تناول بروتينات الألبان والبروتينيات النباتية (بقول- حبوب- خضروات)وتعتبر البقوليات مصدر جيد لحمض الارجنين الاميني الذي يساعد الكبد علي التخلص من الامونيا حتى تتحسن أعراض مبادئ الغيبوبة.

7- يجب إعطاء البروتين بكمية صغيره حوالي 20 جرام/بروتين/يوميا تزداد تدريجيا حسب تحمل المريض وتحسن أعراض الغيبوبة.

8- وتعمل البروتينات النباتية( عدس – فاصوليا – قمح) التي تحتوى على ألياف غذائية علي:

· زيادة حركة القولون مما يساعد على سرعة التخلص من محتوياته والتخلص من الأمونيا

· كما أن محتوى البروتينات النباتية من الأحماض الأمينيه المتفرعة أكثر من الأحماض الأمينيه الأروماتيه المنتجة للأمونيا .

· ومع تحسن الحالة الادراكيه وتحسن أعراض الغيبوبة تزداد كمية البروتينات حتى تصل إلى 40 جرام/بروتين/يومي ثم نبدأ فى استبدال بعض البروتين النباتي بأخر حيواني عالي القيمة الحيوية.

· بعد اختفاء مظاهر الغيبوبة الكبدية تزداد كميه البروتين اليومي حتى تصل آلي60 جرام / يوميا بروتين( لمريض وزنة 70 كجم ) من البروتين الحيواني والنباتي حتى يستطيع مريض الكبد المحافظة على الميزان النيتروجيني للجسم.

ويؤدى الإقلال في البروتينات عموماً لدى مرضى الكبدي إلى:

1- نقص مناعة الجسم.

2- نقص الوزن و اضمحلال في العضلات.

3- حدوث الاستسقاء.

· كما يجب تناول الخضراوات والفواكه الطازجة التي تحتوي علي الإنزيمات الهاضمة حيث تساعد الجسم علي استكمال الإنزيمات اللازمة لتحسين عملية الهضم .

· ويفضل تناول الخضراوات المطهيه على البخار للمحافظة على ما بها من فيتامينات ومضادات للأكسدة ذات الخصائص الوقائية ولزيادة مقاومة الجسم للفيروسات.

· ينصح المريض بمضغ الطعام مضغاً جيداً بالفم حيث أن عملية الهضم تبدأ من اللعاب الذي يختلط بالطعام في الفم و تمد الخضروات والفواكة الطازجة الجسم بالألياف الغذائية وكذلك الحبوب الكاملة ( الخبز الأسمر) المحتوي علي نسبة عالية من الألياف التي تساعد في منع حدوث الإمساك.

aboshady 26-02-2010 04:47

اهلا اهلا بدكتورتنا الجميله رحاب
ايوه كده
اخيرا وصلت احدي نجماتنا الي العياده كطبيبه وليست كمريضه

الحمد لله الذي عافانا من دكاتره الاهلي
دكتور امراض نسا ويعطي نصائح لمرضي السكر والقولون
:74_74::74_74::74_74:

حتعمل ماتش اعتزال امتي يا دكتور احمد

kajo 26-02-2010 05:53

شكرا يادكتورة
وربنا يشفى كل عبادة

Orange 04-03-2010 17:14

سلام عليكم

طالب رأيك في حالتين بعد اذنك يا دكتور
بقيت بحس بألم خفيف في المنطقة بتاعت القلب و بيكون اشد شوية لما بكون لسه صاحي من النوم ... ايه تقييمك ؟ و ايه السبب ؟؟ و بسمع كتير ان مروحة السقف ممكن ليها تأثير و فعلاً انا مبنمش من غيرها

تاني حاجة الم شديد في الضهر (تحديداً بين العمود الفقري و الكلية اليمين) بحس فيه لما اجري لدرجة انني مبعرفش اكمل جري ... و الموضوع دا لاحظته الاسبوع اللي فات و اتكرر النهاردة


الساعة الآن: 20:47

Powered by vBulletin ®

Security byi.s.s.w