منتدي إسماعيلي إس سي

منتدي إسماعيلي إس سي (http://www.ismaily-sc.com/vb/index.php)
-   روابط المشجعين ISC Fan Bonds (http://www.ismaily-sc.com/vb/forumdisplay.php?f=11)
-   -   خدعوك فقالوا .... العثمانيون قادمون (http://www.ismaily-sc.com/vb/showthread.php?t=29668)

ramyismaily 01-04-2016 08:46

خدعوك فقالوا .... العثمانيون قادمون
 
بداية يؤكد كاتب التقرير انه ليس لديه معلومة مؤكدة من عودة العثمانيون لقيادة النادي الاسماعيلي , من عدمه,, لكن يؤكد ان الخبر اليقين لا يوجد الا لدي كبير العثمانيين ,,,, نفسه

لكن من خلال قراءة الامور المحيطة بالنادي الاسماعيلي الحالية و الماضي منها - سنستطيع الاجابة علي السؤال الذي يدور في بال معظم جماهير الدراويش و لو بشكل تقريبي .. حيث نعود و نأكد ان عودة العثمانيين الي النادي الاسماعيلي هو قرار لا يملكه الا كبير العثمانيين ..نفسه

و بداية لابد ان نعلم ان مجلس ادارة النادي الاسماعيلي الحالي بقيادة السيد محمد ابو السعود قد أوصل الاسماعيلي الي مرحلة ما بعد الفقر المالي و الاداري و الفني و التنظيمي .. و مر النادي الاسماعيلي بإختلال واضح و متراكم تحت قيادة السيد محمد ابو السعود و لاسباب لا مجال لسردها الأن و لكن محصلتها واضحة لمن يقارن وضع الاسماعيلي الحالي بحال النادي في سنوات ماضية

و الغريب ان مجلس ابو السعود بكل ما فيه من نواقص فكرية و تنظيمية ,,, يكاد ان يكون هو مجلس ادارة للاسماعيلي الذي استطاع ان يكمل مدته القانونية في المسئولية ( غيرمجلس الدكتور اسماعيل عثمان ) و يعود ذلك الي عدم وجود جماهير في مدرجات المباريات و التي كان من الممكن ن تطيح بتواجد هذا المجلس من السنة الاولي و لكن خدمة الظروف و غياب الجماهير , استمرار هذا المجلس الذي يتبر بالارقام و النتائج و الديون و غيرها , هو اضعف مجالس ادارات النادي الاسماعيلي علي مر التاريخ

و تنتهي مدة ولاية المجلس الحالي بقيادة ابو السعود في نهاية اغسطس 2016 و في يد وزير الرياضة و الشباب - بالقانون و اللوائح - ان يمد للمجلس الحالي حتي اقرب انتخابات للجمعية العمومية للنادي في الفترة من يناير : مارس 2017 .. و في يد وزير الشباب و الرياضة ان ينهي فترة المجلس الحالي في اغسطس 2016 - و ايضا باللوائح و القانون - و يتم تعيين مجلس مؤقت حتي موعد الانتخابات في اول 2017 و ان كان الاحتمال الثاني هو الأقرب لإختيار وزير الشباب و الرياضة

لكن في كل الاحوال ستكون هناك انتخابات لمجلس ادارة جديد في الفترة من يناير :مارس 2017 و يبقي السؤال

هل العثمانيون قادمون ... ام سيكرروا انسحابهم من المشهد و يكرروا نفس السيناريو في عام 2008 و 2012

و لعلنا نذكر ما قام به المهندس ابراهيم عثمان من الانسحاب من انتخابات مجلس ادارة النادي عام 2008 و قام بنشر بيان له في يونيو 2008 و اعتذر عن خوض الانتخابات و فاز المهندس نصر ابو الحسن برئاسة النادي و بدعم من رجال و تكتل العثمانيين بالجمعية العمومية ضد المرشح الأخر الدكتور رأفت عبد العظيم المدعوم من جبهة الدكتور عبد المنعم عمارة ... و فاز المهندس خالد فرو بمنصب نائب رئيس النادي .. و لكن دبت الخلافات بين المهندس ابو الحسن و المهندس فرو .. و انتهت باستقالة المهندس خالد فرو و دخل مجلس المهندس ابو الحسن في دوامة الاستقالات حتي رحل المجلس في يوليو 2011

و قبل ثورة يناير 2011 و في غمرة انتخابات البرلمان المصري أكد العثمانيون انهم عائدون لقيادة الاسماعيلي و فاز المهندس محمود عثمان بمقعد مجلس الشعب و لكن بقيام الثورة في يناير 2011 - تم حل مجلس الشعب و مع اقتراب انتخابات الجمعية العمومية في منتصف 2012 و اعلن المهندس ابراهيم عثمان عن رغبته الدخول في الانتخابات كرئيس لمجاس عثماني جديد و لكنه تراجع و دعم السيد محمد ابو السعود للترشح علي منصب رئيس الاسماعيلي ضد ما يعتبروه عدوا لهم و هو المهندس سعد الجندي ... و فاز السيد محمد ابو السعود برئاسة الاسماعيلي و معه - ايضا - المهندس خالد فرو نائبا لرئيس المجلس و معه عددا من الجبهة العثمانية .... لكن - ايضا - دبت الخلافات داخل المجلس و استقال المهندس خالد فرو و المهندس ابراهيم ابو علي و الكابتن عاطف عبد العزيز و تم اقالة السيد حمد عيد

اي اننا يمكن ان نحصر تشكيل مجلس 2008 و مجلس 2012 كان بواسطة دعم العثمانيين ..ثم تدب الخلافات و تنسحب جبهة العثمانين من المشهد في تكرار مماثل بنسبة تصل الي 95% في كلا المجلسين

و يظهر تساؤل ...ان كان يرغب العثمانيون البقاء بعيدا عن النادي ..لماذا حدث سيناريو مجلس 2008 و مجلس 2012

و ربما يمتد السؤال ..ان كان العثمانيون غيرراغبين في العودة 2017 .. فهل سيكرروا سيناريو 2008 و 2012 - بدعم افراد ما - ثم تدب الخلافات و تنسحب جبهة العثمانيين

بصراحة هناك مؤشرات تؤكد ان سيناريو 2008 و 2012 سيتكرر في انتخابات 2017 و هو عملية تجديد العضويات التابعة للتكتل العثماني و من قبلها كانت الاحاديث تتكرر قبل الانتخابات البرلمانية 2016 و فاز بها المهندس محمود عثمان .... و هي الاحاديث نفسها قبل الانتخابات البرلمانية 2010 و فاز بها المهندس محمود عثمان ايضا

بقي ان نعترف ان اي فرد سيترشح للانتخابات القادمة 2017 , سواء علي مركز الرئيس او نائبه او عضو او حتي مراجع حسابات .. سيركض ركضا الي المسئولين عن التكتل العثماني لنيل ختم البركة و تلك حقيقة لا يمكن انكارها او التغافل عنها و لسبب بسيط جدا ان التكتل العثماني هو الاقوي و هو الاكثر تاثيرا في الانتخابات بالجمعية العمومية للنادي الاسماعيلي التي لا تملك من امرها شئ علي الاطلاق و لكن يمكن القول بشكل مؤكد تماما و هو : ان ترشح خمسة افراد علي مقعد ما ... سيتم اختيار اسوء و اقل كفاءة و اقل عقل فرد من الافراد الخمسة ... و هذا الفرد الاسوء سيكون هو القادر علي الحصول علي ختم البركة من التكتل العثماني الاقوي و الاكثر تنظيما و الاكثر تحكما فيه من قياداته

و لكن لماذا نقول ان التكتل العثماني الاقوي و الاكثر تنظيما و الاكثر تحكما فيه من قياداته,, فذلك يعود الي المركزية التي تتحكم في التكتل و هي عبارة عن دوائر متسعة ذات مركز واحد و تضيق و تضيق بالتدريج حتي تصل الي مركز الدوائر و هو صاحب القرار في كل شئ من الالف الي الياء

بينما التكتلات الاخري هي تركيبات عنقودية و منها التكتل الجديد للسيد محمد ابو السعود و قيادته في منتهي الضعف جماهيريا و كفاءة و ليس لديهم سلطان علي افراد التكتل و يمكن تجربتهم بشكل عملي خلال الانتخابات القادمة في 2017 و لكن لن يجدوا ردا مؤثرا و يساوي الاموال الطائلة التي سددها ابو السعود لتكوين تكتل له و السبب الرئيسي في ذلك هو ان التكتل ذاته لا يتبع قائدا في يديه استدعاء التكتل بشكل منظم كما في حالة تكتل العثمانيين

اما تكتل المستقلين ( ان جاز التعبير ) فانه يمر باسوء حالاته علي الاطلاق بسبب مجلس ابو السعود ذاته - و لا يمكن مقارنة قوة و تأثير المستتقلين في انتخابات 2008 علي سبيل المثال بالانتخابات القادمة في 2017 و هناك اختلاف و عملية ( نفسنة ) غير مسبوقة داخل تكتل المستقلين و اختفي افراد كانوا مؤثرين في تكتل او جبهة المستقلين و احترفوا السمسرة و غيرها و صار التكتل المستقل غريب جدا في معظم افراده

و هناك ما يمكن ان نطلق عليهم تكتل المنتفعين و هم فئة جديدة زاد عددها بشكل كبير داخل الجمعية العمومية للنادي الاسماعيلي و من اجل الحفاظ علي المكاسب التي حصلوا عليها خلال الفترة الماضية - لن يكون لهم تأثير علي الاطلاق - و سيغيرون من بوصلتهم الي الجهة التي ستتولي السلطة في الاسماعيلي و هذا مرهون بقدرة البوصلة من الاساس في قراءة القادم و الا سيصبح المنتفعون جزءا هاما و ملتهبا من جبهة المعارضة القادمة !!!!

و لكن للامانة .. نري اننا لم نجاوب علي السؤال الرئيسي في التقرير : هل العثمانيون قادمون

للصراحة لا يمكن ان نجد جوابا محددا و صريحا الا قبيل فترة الانتخابات و تحديدا في فترة الترشح للمنافسة علي المقاعد و هناك عامل سيكون مؤثرا في تشكيل جبهات الترشح و هو نتائج الفريق الاول لكرة القدم بالنادي خلال الفترة القادمة

و لمزيد من الصراحة .. ارجعوا الي تشكيل تكتكل العثمانيين و الذي وصفناه بالدوائر ذات مركز موحد و القرار بعودة العثمانيين - من عدمها - سيكون في يد صاحب المقعد الجالس علي مركز الدوائر كلها و بشكل مباشر


الساعة الآن: 14:57

Powered by vBulletin ®

Security byi.s.s.w