Connect with us

أخبار الدراويش

الاجانب سلاح الادارة لتدعيم الفريق في يناير

كتب:Tamer El-Sayed

الإدارة تبحث عن صفقات إفريقية وأمريكية فى الشتاء .. و”الفنية” تحدد المعايير

استقر المسئولون بالنادى الإسماعيلى، على التعاقد مع أربع لاعبين أجانب بخلاف اثنين محليين لقيدهم خلال فترة الانتقالات الشتوية القادمة بنظام الاستبدال لتدعيم الفريق الأول لكرة القدم بالنادى ووضعه على الطريق الصحيح بعد أن تذبذبت نتائجه بشكل خطير منذ انطلاق مسابقة الدورى الممتاز للموسم الحالى 2021 /2022.
وكان يحيى الكومى رئيس الإسماعيلى اقتنع بوجهة نظر اللجنة الفنية برئاسة حمادة المصرى وعضوية محمود حسن وأشرف خضر توسيع قاعدة استقدام الوجوه الجديدة والاعتماد الأكبر على شراء محترفين من جنسيات إفريقية وآخرين ينتموا لأمريكا الجنوبية يتوافر لديهم القدرات البدنية والفنية المتميزة تمهيدًا للدفع بهم فورًا فى تشكيل الدراويش للقاءات الرسمية القادمة مع فتح باب القيد الشتوى وقصر الاستعانة بالعناصر المحلية على عدد محدود للغاية لا يتجاوز ثلاثة فقط لعدم توافر أصحاب القدرات رفيعة المستوى الذين يصلحوا لتمثيل الفانلة الصفراء وجذل العطاء لها تمهيدًا لمحو الصورة السيئة التى لحقت بها فى السنوات الأخيرة وبداية الموسم الجاري.
وقطعت اللجنة الفنية بالإسماعيلى ومعها مثيلتها للتعاقدات والتى تضم سمير نصر وأحمد سمير فرج وأحمد الشيخ شوطًا كبيرًا فى عملية التفاوض مع المحترفين الأربعى الذين يجيدون اللعب بمراكز متعددة والبعض منهم نجوم دوليون بمنتخباتهم الوطنية ويمتلكوا خبرة لا بأس بها داخل المستطيل الأخضر سواء بمحل إقامتهم أو الأندية التى انتقلوا إليها على الصعيدين القارى والدولى ولم يتبق الإعلان عن هويتهم سوى أسابيع قليلة حتى تكتمل الصورة بهم أو نظرائهم الاثنين المحليين الوافدين من الأهلى والزمالك أو فرق أخرى.
ونجح المسئولون بالإسماعيلى في تدبير السيولة المالية اللازمة لجلب الصفقات الرابحة من الأجانب والمحليين بدعم شخصى للوفاء بالوعود التى قطعوها على أنفسهم نزولًا على رغبة أعضاء الجمعية العمومية والجماهير لإعادة ترتيب البيت من الداخل ولم ينتظروا الاعتمادات الحكومية عن طريق وزارة الشباب والرياضة أو محافظة الإسماعيلية اللتين تتجاهلان إنعاش خزينة الدراويش منذ قدوم المجلس الجديد رغم النداءات التى وجهت لهما لإنقاذ النادى من تراكم الديون عليه لمصلحة الضرائب والتأمينات وشركتى الكهرباء ومياه الشرب والتعويضات لأصحاب المول التجارى والغرامات الدولية لنجوم المستقبل التى تقدر بعشرات الملايين من الجنيهات.
وفى شأن أخرحسم مجلس إدارة الإسماعيلى برئاسة يحيى الكومى تجديد تعاقد المدافع باهر المحمدى 4سنوات وزميله عماد حمدى 3مواسم نظير 4ملايين جنية للموسم الواحد لكليهما بعد عدة جلسات منفردة فى وجود وكيلى أعمالهما؛ حيث امتدت المفاوصات معهما حتى مساء أمس ،ووضع الاثنان شرط أحقيتهما فى حالة وصول عرض أحتراف متميز لصالحهمامن فرق عربية أو أوروبية الموافقة عليه فورا بعيدا عن العراقيل لتأمين مستقبليهما الكروي.
وفى سياق مختلف اعتمد مجلس الإسماعيلى صرف نسبة الـ25% الدفعة الأولى لعقود اللاعبين للموسم الجارى واستلم اللاعبون استلموا الشيكات النقدية وصرفوها فضلًا عن منح الجهاز الفنى والإدارى والطبى للدراويش بكامل أفراده والموظفين بالنادى راتبهم الشهرى ،بعد أن توافرت بين أيديهم مؤخرًا 25 مليونا و577 ألف جنيه من الشركة الراعية والاتحاد العربى للعبة نظير مشاركة الفريق الكروى للبطولة التى نظمها الموسم المنتهى والمبالغ المتبقية فى طريقها لسداد جزء من الديون العاجلة للجهات الحكومية والأهلية حتى لا يلجأ أحدهم لتحريك دعاوى قضائية للحجز على قلعة الدراويش.

بقلم الدراويش