Connect with us

أخبار الدراويش

الاسماعيلي .. يطرق الابواب للتبرع !!لاعب الاسماعيلي يتعرض للاعتداء

كتب:daraweesh

بقلم ا.سعيد عبد الغني ... أعلن مجلس ادارة النادي الاسماعيلي عن فتح حساب بنكي من اجل تلقي التبرعات من جماهير النادي ومحبيه وذلك لمساعدة النادي في التغلب علي الازمة المالية الحالية !!

هذا نص البيان الصادر عن مجلس ادارة النادي الاسماعيلي الجديد .
ولاني ضد مبدأ ” التسول ” بكافة اشكاله .. ارفض محتوي هذا البيان شكلا وموضوعاً حتي لو كان بأسم الاسماعيلي .. ومن هذا المنطلق أسأل السيد رئيس مجلس الادارة ، هل جئت لجمع التبرعات ..لقد كنت شديد الحرص من اجل الوصول الي هذا المقعد وخلال مشوار الدعاية لم اقرأ في برنامجك الانتخابي نص يشير الي فتح باب التبرعات .. وبالمناسبة كلمة التبرعات هي الوصف المهذب لمنهج التسول .. وهنا اتساءل اين مردود الوعود البراقة التي ” خدّرَت ” بها الجمعية العمومية للحصول علي أصواتهم .. وسؤال آخر اراه ساذجًا ، هل جئتم لتشويه صورة الاسماعيلي بهذا المنهج المرفوض !!
ياساده الاسماعيلي لم يصل الي هذا المستوي في تاريخه ، لم يصل الي مرحلة التسول حتي وقت ان كان يعاني من قلة الموارد في خمسينيات القرن الماضي لم يلجأ مرتضي افندي مرسي سكرتير عام النادي وانور راجح امين الصندوق والاستاذ محمد افندي ابوالعلا نائب الرئيس الي هذا الاسلوب المهين بل كان رجال الاعمال يدعمون النادي خلال مسيرته وكفاحه من اجل العودة الي الممتاز وكان المرحوم رضا كابتن الفريق يقترض من شقيقه كمال لاستئجار السيارات وكان سيد ابوجريشه وطه ابو العلا وغيرهم يستخدمون سياراتهم في نقل الفريق وكان اعضاء الفريق يتناولون سندويتشات الفول والطعمية قبل كل مباراة عن طيب خاطر ويفوزون ، رحم الله من رحل عنا واطال في عمر من علي قيد الحياة ..
صحيح الوضع الان اختلف بمرور السنين ، لكن الكرامة وعزة النفس واسم ومكانة النادي لم تختلف ولن تتجزأ .. لم تختلف في ظل لهفة الوصول الي رئاسة وعضوية مجلس ادارة هذا الكيان الكبير .. وللاسف الوصول جاء بوعود يبدو انها كانت كلها وعود انتخابية كاذبة .. كاذبة لان ماجاء بها لم يتحقق منه شيئا حتي الان .. ووصل النادي في ظل هذا المجلس الي مرحلة التسول !
مجالس سابقة لجأت الي هذا الاسلوب .. اسلوب التسول .. وفشلت لان شعب الاسماعيليه تصدي له ورفضه .. جماهير الاسماعيلي تحب ان تري ناديها في افضل صورة حتي لو تعرض للهزيمة .. فالجماهير تعشقة وتراه في مكانة لا تقل عن اعرق الاندية المصرية .. لم نسمع عن ناد مصري او عربي لجأ الي اسلوب التسول ونجح .. نادي الزمالك اعلن عن فتح باب التبرعات قبل ايام ولكنه عاد سريعا واعتذر تحت ضغط جماهيره !!
لهذا اطالب السيد رئيس مجلس الادارة ان يجتهد ويفي بوعوده وان يمضي في طريق جلب الاستثمارات التي وعد بها قبل الانتخابات .. والاهم ضرورة الاهتمام بقطاع الناشئين كمصدر هام من مصادر الاستثمار والدعم .. ومن جهة اخري نتطلع الي لم الشمل .. وضبط ايقاع الأداء علي طاولة الاجتماعات والحد من كثرة التصريحات ، وامر طبيعي ان يحدث اختلاف في وجهات النظر ، خلال الاجتماعات لكن ان تصل الي حد تبادل الاتهامات التي قد تمتد الي تبادل اللكمات .. اعتقد انه شئ غير مقبول ولا يليق باسم النادي الاسماعيلي !!

لاعب من الاسماعيلي يتعرض للاعتداء


لاعب شاب من اهم لاعبي فريق الاسماعيلي تحت ٢٠ سنة ، يقولون عنه انه نسخة من المرحوم محمد حازم في الاداء تعرض لاعتداء سافر من مجموعة من البلطجية كاد ان يودي بحياته .. هذا اللاعب يعمل في اوقات فراغه عامل " دليفري " لتوصيل الطلبات .. العمل الشريف ليس عيبًا .. ولكن علينا ان نسأل لماذا لجأ هذا اللاعب الشاب الي هذا العمل المحفوف بالمخاطر ولاسيما انه يستخدم موتوسيكل !!

والاجابة ببساطه ان هذا اللاعب لم يجد الرعاية الكافية من النادي في حين ان له متطلبات ضرورية شأنه شأن اي رياضي ولاسيما انه طالب جامعي في كلية الالسن ، وامكانيات اسرتة المتواضعة لن تلبي له الضروريات من احتياجاته في ظل ناد لا يهتم بابنائه .. والمؤكد أيضا ان النادي مقصر تجاه هذا القطاع .. قطاع الناشئين ، لا يوليه الحد الادني من الاهتمام المطلوب ، لهذا لجأ هذا اللاعب الي العمل ولم يجد امامه سوي هذا العمل الذي عرضه لمواجة دامية مع البلطجية والحرامية والخارجين عن القانون بقصد سرقة الموتسيكل الخاص به والاستيلاء علي محصلة عمله ، في منطقة سكنية اغلب سكانها من الوافدين .
وهنا اتوجه الي مجلس ادارة الاسماعيلي بان عليه ان يتحقق من اسباب هذه الجريمة والاهم انه يولي قطاع الناشئين مزيدا من الاهتمام والرعاية .. فقطاع الناشئين اشبه بمنجم الذهب إذا احسن استغلاله جيدا بواسطة طاقم فني يليق بمكانة النادي الاسماعيلي ، علي ان يتم اختيارهم بعناية من المؤهلين .. ومجلس الاداره عليه ان يوفر ما يحقق طموحات لاعبي هذا القطاع الهام لحمايتهم ودعم الفريق الاول بابنائه.
وان لا تمر هذه الجريمة – الغير مسبوقة – مرور الكرام علي جهاز الامن ، والنادي الاسماعيلي !!

بقلم الدراويش