Connect with us

عيون إس سي

الوجه الأخر ..لأزمة شكري نجيب مع الكومي

كتب:daraweesh

فعله قبل شكري نجيب كثيرون … و سيفعلها بعد شكري نجيب أخرين .. و السبب معروف و موقف الجماهير واحد لا يتغير ..و تفاصيل واحدة تتغير بفعل بفعل تغير الأسماء و الأزمان.. لكن الثابت في الأمر هو ردة فعل لجماهير التي لا تريد أن تتعلم و ربما ليس هناك أمل أن تتعلم من الأصل
موقف المهندس يحيي الكومي من اللاعب شكري نجيب و بالخروج للإعلام و عرض شكري نجيب للبيع – علانية و اونلاين – بشكل لا يحدث الا مع الاندية الغائبة و المغيبة – لا يجب أن يمر مرور الكرام علي من له عقل و يريد التفكير في الموقف بشكل واقعي ومحترم
و كبداية نقول أن المهندس يحيي الكومي ..أعلن عن بيع اللاعب شكري نجيب ..لأنه لا يريد التجديد للنادي و انه يماطل من اجل إن يرحل مجانا في نهاية عقده بنهاية الموسم الحالي و انه يختلق المشاكل من اجل الرحيل من الفريق..مرة بمهاجمة الإدارة عقب مباراة المقاولون العرب و مرة بالشجار مع الجماهير عقب مباراة سموحة .. ثم مؤخرا الشجار مع زميله احمد عيد.. ثم تفاصيل مماطلة اللاعب و توقيعه علي ثلاث عقود فقط و أنه سيتشير اسرته .. لخ الخ 
ثم يعلن مسئولي الاسماعيلي عن موافقته علي بيع شكري نجيب أو ما تبقي من عقده … إلي نادي فاركو بمبلغ 4 ملايين و ربع مليون جنيه
اربط كل الأحداث مع بعضها .. ستجد أن هناك حلقة مفقودة و هي
كيف يخطط اللاعب للرحيل من النادي بنهاية عقده …. مجانا كما يقول المهندس يحيي الكومي … و كيف يختلق المشاكل- حاليا – للرحيل في يناير !!!!!
تلك هي الحلقة المفقودة و حلها .. في عبارة واحدة
أن المهندس يحيي الكومي رئيس مجلس إدارة الاسماعيلي المنتخب … يريد توفيرأموال و بأي طريقة للصرف علي تعاقدات القيد الشتوي الحالية
و لان المهندس الكومي .. لن يصرف مليم أحمر من ماله الخاص
فلابد أن يخرج و يهاجم اللاعب شكري نجيب و يعرض بيعه علي الهواء لمن يريد
القصة كلها ..مالية..  صرف عند المهندس يحيي الكومي
قد يكون هناك تداخل بين سوء مستوي اللاعب شكري نجيب و ترحيب الجماهير برحيل اللاعب .. لكن كل ذلك لا يمثل شئ عند الكومي .. لأنه يريد بيع أي لاعب لأجل توفير أموال لفترة القيد الشتوية و بأي طريقة

نقول باي طريقة ..لان طريقة طرح البيع للاعب علي الهواء – بتخفض سعره تماما .. و علي العكس لو كان تمتمسك باللاعب و جعل من يريده هو من يطلب شراءه – سيرتفع سعره بالتأكيد و لكن الكومي تسرع .. لان كما قلنا ..يحتاج فلوس بأي طريقة 

و هناك نجم بالفريق – يتم الترتيب لبيعه – و هو اكثر لاعب شارك مع الفريق بالموسم الماضي – و سيعلن عن ذلك قريبا .. أيضا لتوفير أموال – بدلا من تعرض الكومي للحرج أمام الجماهير التي أيدت عودته للنادي كونه رجل رأسمالي يملك الأموال و ملايين الملايين منها
لكن الرأسمالي الكومي لا يفكر في الحالة الفنية علي الإطلاق
و أن الموسم ممتد إلي نهاية أغسطس 2022 و أن الفريق في وضع خطر للغاية و أن هناك 27 مباراة باقية بالموسم و مطلوب جمع ما لا يقل من 40 نقطة منها للبقاء في الدوري الممتاز
و ما من شك أن استمرار اللاعب شكري نجيب مع الفريق – بعد مرور يناير – و حتى إن لم يتم التجديد له – أو ربما يجدد مع الاسماعيلي لأي سبب من الأسباب خلال الموسم الحالي .. استمراره سيكون مفيدا للفريق و لو بنسبة 50% و في حال تدعيم الفريق بلاعبين آخرين و سيعلم شكري نجيب وقتها أن الوضع مختلف بالفريق و في حال تحسن نتائج الفريق بالدوري
الفريق يحتاج إضافات و تدعيمات بأي شكل… و وضع الفريق خطير للغاية … لذلك الفريق لا يحتاج بيع تحت أي ظروف أو تبريرات خائبة
لكن كل ذلك لا يمثل أي شئ مع المهندس يحيي الكومي و الذي لا يعلم شئ عن الأمور الفنية .. لان غرضه هو جمع اموال لتمرير تعاقدات الشتاء – حتى لا يفضح نفسه أمام الجماهير و حتى اعضاء مجلس الإدارة غير قادرين للحديث مع الكومي بخصوص ذلك و انما ينتظرون نهاية شهر يناير – ليبدأ السيرك القومي في غرفة الاجتماعات 
جانب آخر – لا يلتفت إليه المهندس يحيي الكومي و هي كرامة الاسماعيلي بتمرد لاعب عليه و فوز اللاعب علي رئيس النادي بما يخطط له
بعض الجماهير هاجمت الحارس محمد عواد لأنه كسر أنف رئيس الاسماعيلي السابق ابراهيم عثمان و رحل رغما عنها
لكن نفس البعض ..تهاجم شكري نجيب الآن .. و لا تهاجم الكومي .. حتى لا تعترف بنها ( اشترت الترماي ) في انتخابات أكتوبر2021  و عربات الترماي كثيرة و ظهر ان كلها عطلانة تماما  ..و ليس امام المهندس يحيي الكومي , مثله مثل غيره .. الا بيع اللاعبين و نفس القصة القميئة الحزينة للنادي الاسماعيلي و جماهيره المغلوبة علي أمرها 

القصة كلها تقديرات تتبع لحسابات أخري ..لصالح من نهاجم

ما الفارق بين ما فعله عبد الله السعيد و محمد عواد و شكري نجيب.. ستجد انه لا فارق إلا انطباع الجماهير و توجه سهامها فقط لمن !!!!
النتيجة و الضحية هي الفريق و النتائج
و لا يعلم الغيب إلا الله تعالي
و اتمني أن يرفق الله تعالي بالاسماعيلي و جماهيره

بقلم الدراويش