Connect with us

عيون إس سي

عفركوش و موستافا

كتب:daraweesh

الفراش مصطفي راجل غلبان و طهقان و قام بدوره الراحل اسماعيل ياسين في الفيلم الشهير الفانوس السحري

و لما كان الفراش مصطفي , حالته بالبلاء و البلي – كان لازم يلاقي الفانوس السحري و يدعكه

و يطلع له منه عفريت اسمه : عفركوش بن بردكوش ابن الجني و اللي قام بدوره الفنان محمود فرج

اللي كان اسمع مجانص في فيلم تاني و عصفور في الفيلم الرجل التاني و هوه مش عصفور خالص

ما علينا

و طبعا مصطفي اتخض و طلع عليه البلاء اول ما شاف عفريت قد الفيل و كان محبوس في فانوس قد اللعبة

المهم عفركوش قال له: شبيك لبيك – تطلب ايه يا موستافا – تدليع مصطفي بالطريقة العفاريتي

تطلب ايه يا موستافا يا ابن نفوسة

طبعا حيطلب فلوس كتيرة و ملابس اخر موديل لعام 1954 و اكل غداء تمام التمام

و اسيب باقي احداث الفيلم الجميل للاخوة الاعزاء اللي اكيد شافوا الفيلم و تابعوا احداثة الرائعة

………………………………………………..

و نتصور ان : موستافا ده – مشجع دراويشي غلبان زي حالتنا

و الدنيا ممرمطاه بين ادارات و مدربين و اتحاد كرة و عقوبات مالهاش حد

موستافا الدراويشي الغلبان – دعك الفانوس

اول ما شاف الجني عفركوش – وقف ساكت ما طلبشي حاجة خالص لان موستافا – نفسه عزيزة عليه

و شاف الامرين طوال سنة و سنتين و عرف ان الكلام مالوش فايدة و لا اختها عايدة

و الجني بصراحة حاجة كده قيمة و سيما خالص و معروف انه من ضمن مليادتيرات العفاريت في المحروسة

و اخر ثقة و ألاطة خالص و افرح يا موستافا – لك نصيب – تبلغ مناك ويا الدراويش – افرح يا قلبي

موستافا وقف مبلم و قاعد يشوف الفضائيات العفريتية و المواقع الدرويشية

و من غير ما يتكلم خالص خالص

العفريت : عفركوش هوه اللي عرض طموحاته و احلامه
و خطته اللي حتخلي الاسماعيلي زي تشيلسي

و بصراحه كلمات عفركوش بصحيح زي البلسم كانت علي جراح موستافا

و من كتر العروض و الاحلام و الخطط القوية – نام موستافا قرير العين علشان يصحي و يلاقي حاجة اتحققت

ابدا و يرجع ينام تاني و يصحي – انه يلاقي حاجة اتحققت – ابدا برضه

بقاله علي الحال ده شوية – شهر و شوية

ينام و يصحي علي نفس الحال

و العفريت عفركوش و لا هوه هنا

موستافا زهق خالص و راح للعفريت عفركوش ابن بردكوش ابن الجني

و استجمع شجاعته و قال علي اعدائي يا رب

و لازم يعرف راسه من رجليه – لانه امبارح لبس الطربوش في رجله الشمال

و دخل علي عفركوش – لقاه قاعد قعده بشواتي و بيدخن – صباع ممبار عفاريتي

و يشفط و ينفخ سحابة من الدخان دليل الابهة و الألاطة و تقريبا لقي مجموعة عفاريت صغنونة و عامل لهم قعدة

موستافا قال ما بدهاش بقي – و اللي يتكسف من بنت عمه ما يجيبشي منها عيال

موستافا : يا عفركوش يا ابن الجني هوه فيه ايه بالظبط – فين وعدوك فين عهودك و اللي انت قلت عليه فين – فين يا غالي

عفركوش : اهلا يا موستافا – تعال اقعد جنبي و ولع لك صباع – بمبار – و شوف نفسك

موستافا – انا مش عايز صباع بمبار و لا كوارع – فين الوعود و الخطة

عفركوش : وعود ايه و خطة ايه – معلشي قكرني كده اصل صباع البمبار ده – بيخشخش في النافوخ

موستافا : انا ماليش دعوة بالبمبار يا عفركوش و لا بلحمة الراس

عفركوش : فكرني بس كده ما تبقاش حمقي زيادة عن اللزوم – علشان خاطر طنط كيما

موستافا : انت مش قلت انك حتخلي الاسماعيلي مؤسسة
و تخلي لاعبين الاهلي والزمالك يتمنوا يلعبوا في الاسماعيلي

عفركوش : اه قلت

موستافا : طييب كويس – فين بأه

عفركوش : فين ايه بالظبط

موستافا : فين المؤسسة و فين اللي يخلي لاعبين الاهلي و الزمالك يتمنوا يلعبوا عندنا

عفركوش : اولا المؤسسة ماشيين فيها لحد ما تخلص و ثانيا لاعبين الاهلي و الزمالك هما اللي مش عايزين

اعمل لهم ايه اضربهم علي ايدهم – هما احرار

موستافا : يا عم عفركوش انت اصلا ما عملتش حاجة خالص

و حتي مش عارف تخلص لاعبين من المصري او صفط اللبن – يتمنوا يلعبوا عندنا – حرام عليك

عفركوش : يا موستافا – الموضوع ده محتاج وقت طويل

موستافا : وقت قد ايه

عفركوش : حوالي خمس عشر قول عشرين سنة كده

موستافا : يا حلاوة

عفركوش : طبعا حلاوة الحلاوة كمان

موستافا : و فين القناة الرياضية الاسماعلاوية الفضائية

عفركوش : كفاية عليكم قناة السويس و روتانا افلام و مش تقدر تفتح عينيك

موستاف : طيب و انت مش قلت كمان ان مفيش و لا لاعب حيمشي من النادي

عفركوش : اه قلت

موستافا : طيب ايه حكاية التباديل و التوافيق مع الزمالك و اخرتها احمد الجمل رايح انبي كمان

عفركوش : هوه موضوع التباديل ده مضايقك في ايه و لا مؤاخذة

موستافا : عكس وعودك السابقة

عفركوش : ما هوه اللي ايده في المية مش زي اللي ايده في النار – اللعيبة عايزه فلوس

و انا مامعييش فلوس مصري خالص و الدولار سعره في النازل – عايزني احول و اخسر يعني – يرضيك انت كده

موستافا : دولارات ايه و مصري ايه – انا مالييش دعوة – انت ما عملتش حاجة خالص

عفركوش : ازاي ما انا عملت حاجات كتير

موستافا : عملت ايه بس

عفركوش : طلعت في التليفزيون و عملت باللو و خليت الناس يفرحوا

موستافا : يا بقلاوة

عفركوش : طبعا بقلاوة البقلاوة كمان

موستافا : طيب و اخرتها

عفركوش : اخرتها عنب ان شاء الله

موستافا : طيب و فين ال 160 مليون و مش عارفين نشتري الا قشاشة الاندية

عفركوش : الملايين موجودة يا موستافا – بس فين النفس اللي تصرف

موستافا : بلاش كلام يغيظ و يفرس – انت و لا عملت حاجة و لا صرفت شخصيا حاجة

و قعدت عملت لنا البحر طحينة – و تشيلسي و ما تشيلهاش – ليه بس كده

عفركوش : مش عشتوا برضه يومين حلويين و طعميين

موستافا : ازاي يعني – يعني كده خلاص

عفركوش : لا مش خلاص – انا لسه ما خلصتش وعودي

موستافا : لا كتر خيرك قوي لحد كده

عفركوش : كتر خيري – كتر خيري انتم احرار

موستافا : زي ما طلعتك من الفانوس – حارجعك فيه تاني

عفركوش : احسن برضه – ده انا من ساعتها مش عارف انام ساعتين علي بعض –

كل شوية تليفونات و موبيلات من امريكا و هولندا و النمسا و الامارات – تقولشي تليفوتي – تليفون بقال تموين

موستافا : انت اللي عملت كده في نفسك و في فينا – حرام عليك – صحيح احمد زي الحاج ازداحمد

بقلم الدراويش