منتدي إسماعيلي إس سي

منتدي إسماعيلي إس سي (http://www.ismaily-sc.com/vb/index.php)
-   الإسماعيلي في الصحف (http://www.ismaily-sc.com/vb/forumdisplay.php?f=61)
-   -   ألحقونا ...من دعاة البيئة و صلاح الصايغ (http://www.ismaily-sc.com/vb/showthread.php?t=4786)

محمود السويسى 05-03-2010 20:47

اهو الانتخابات قربت وكله بيلعب على كله

عصام رشوان 05-03-2010 21:31

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد نافع (المشاركة 251588)

وكانت فين الجماعات دى اثناء قطع اشجار الغابه لصالح شركة الغاز او لتوسعه الشارع او لانشاء ارض المعارض
ارجوك بلاش كلمتين الانشاء دول
وانا مولود فى الاسماعيليه وباقولك ان اهم حاجه فيها الاسماعيلى
والمواطن البسيط الى بتتكلم عنه اهم حاجه عنده الاسماعيلى
وارض الغابه انسب مكان لان كل الاراضى الصحراويه تابعه للجيش

شرحه

http://www.ismaily-sc.com/vb/images/icons/icon14.gif

فاطمه احمد2 05-03-2010 21:40

الحقونا احنا الاسماعيلى بيدمر وشكرا على الرساله

محسن مسعود 06-03-2010 14:54

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دراويشى لابد (المشاركة 251371)
أيها السادة أقول لكم لايستطيع من يعيش خارج الاسماعيلية بالشعور باحساس أهلها وعلى الغرباء عنا ترك امور مدينتا فتشجيع الاسماعيلي حق لكل الناس أما حب الاسماعيلية حق اصيل لأهلها .

خبر إيه يا إكسلانس مالك كده منصب نفسك متحدث رسمى بإسم أهل الأسماعيلية وأنت فى الحقيقة تتحدث بإسم اللى صاغك علينا
إهدى كده يا عم دراويشى وإتكلم عن نفسك بصفتك وعبر عن رأيك حتى لو غلط هنتقبل رأيك بصدر رحب أما أن تتحدث بلسان الأخرين أصحاب المصالح كارهين الخير للأسماعيلى والأسماعيلية فهتلاقى الردود هنا كفيلة بعدم عودتك مرة إخرى
وبعدين حضرتك كل مشاركاتك 4 مشاركات ثلاثة منهم عن ذات الموضوع وواحدة غير لائقة وغير محترمة مع الكبير الدكتور عاطف , يعنى أنت هنا من أجل هدف معين ومصلحة معينة فلا تتحدث عن الأسماعيلى والأسماعيلية الله لا يسيئك .

darwishing 07-03-2010 12:04

تستمر محاولات الابقاء علي الاسماعيلي ... فقـــيرا



لم يذكر تاريخ النادي الاسماعيلي محاولة واحدة لإخراج النادي من عثراته المالية و تكاتف الجميع لسرعة تتفيذها ..كما يحاول و يصر البعض بالوقت الحالي للبقاء علي النادي الاسماعيلي فقيرا يعيش في ازمات مالية متوالية


و لكن التاريخ لن ينسي اسماء – و للأسف تنتمي الي النادي الاسماعيلي – تحاول بكل جهد و مثابرة و عند واضح من اجل الوقوف في وجه اية محاولات تساعد النادي الاسماعيلي علي النهوض من عثراته المالية و بل تصر بكل صلف و عناد علي ابقاء النادي الاسماعيلي في دوامة الاحباط المالي و العوز المادي و ان يظل الاسماعيلي دائما محتاجا لفلاسقة الغبراء و ساسة الحديث و حلو الكلام .. بلا نفع او فائدة بالرغم من تواجدهم حول النادي من عشرات السنين



و لعل اية محاولات لمساعدة النادي الاسماعيلي للخروج من كبواته المالية المتكررة ... طوال تاريخه كانت تسير ببطء و تنتهي الي لا شئ بالنهاية .. لكن فليفسر لنا السادة الافاضل دعاة البيئة اسباب السرعة و الهمة و النشاط التي تجري علي قدم و ساق من اجل ايقاف تنفيذ النادي الاسماعيلي علي أرض الغابة بحي السلام بمدينة الاسماعيلية ... لماذا لا يكون لاولئك الافاضل المحترمين نفس الهمة و النشاط لمساعدة الاسماعيلي و لا نسمع لهم صوتا .. و لا نري لهم وجها .. عندما يحتاجهم الاسماعيلي



لا اريد ان أذكر اسماء .. فتلك الاسماء اصبحت مرادفة للغثيان و الضجر من ما نعرف ان موقفهم المعيب لم يكن الا من خلال خلافات شخصية و تعارض مصالح مع من يريد مساعدة النادي الاسماعيلي بتواجد امتداد طبيعي و فعال للنادي ببناء نادي اجتماعي علي ارض الغابة ... و بالفعل هي ارض غابة ليست مشروع تجميلي أخضر يتبع احد النظريات التصميمية للمسطحات الخضراء - انما كانت الغابة المزعومة عبارة عن صفوف من الاشجار الرخيصة و المزروعة بشكل عشوائي و لا تتبع الا نظاما ساذجا في التوزيع و ابعد ما يكون عن علم تصميم المواقع الخضراء و هو ما يسمي ( اللاند سكيب ) - فكانت النتيجة صعوبة الصيانة و عدم الاهتمام لطبيعة و اماكن تواجد الاشجار مما يصعب معه استحالة دخول ماكينات الصيانة و التقليم الا بطرق بدائية عتيقة لا تعطي فائدة مرجوه منها .. و النتيجة نراها جميعا في المخالفات الاجتماعية و الامنية التي تجري في الغابة ليلا و نهارا - بلا رابط او رقيب



و الغريب ان السادة الافاضل دعاة البيئة المزعومين يطالبوا بإعادة تأهيل غابة الشباب ... و هم لا يعلمون قواعد اعادة التأهيل لابد ان تنطلق من اعادة التصميم بتواجد مسطحات مفتوحة ينتج عنها مساحات مزروعة لا يثطع التتابع البصري خلالها لا مكانية الرقابة و المراقبة من الجهات المسئولة بالحدائق و هي النظريات العلمية في تصميمات الحدائق و التي هي بعيدة كل البعد عن ارض الغابة المزعومة



و لاسف الشديد لا يعلم اولئك المدعين ان الغابة الموجود حاليا كما اشرنا انها لا يمكن ان يطلق عليها مسطح أخضر كما أشرنا .. و ايضا لا يمكن ان يطلق عليها محمية طبيعية للاشجار النادرة .. انما تحتوي الغابة علي اسوء و ارخض الاشجار المصرية من حيث القيمة او المنظر او الفاعلية البيئية من اشجار الكافور و الجازورينا و مزروعة بشكل عشوائي ابعد ما يكون عن علم تنسيق الحدائق في ادني مستويات التصميم



و ايضا لا يعلم اولئك المدعين ان تلك الغابة لم تعد ذات قيمة فيما يمكن ان مطلق عليه مصدات الرياح – و لو مجازا – بسبب ان الامتداد العمراني من بعد ارض الغابة عبارة عن مزروعات و حدائق مثمرة حتي حدود محافظة بور سعيد و بالتالي مصدات الرياح التي كانت تقام قديما تحت نظرية حماية حدود التجمع العمراني من التصحر و رمال الصحراء ... اصبحت بلا فائدة نهائيا





لذلك اراد السيد د النائب المحترم الذي قدم طلب الاحاطة لمجلس الشعب لايقاف تدمير ارض الغابة من انشاء النادي الاسماعيلي الاجتماعي بها .. من اضافة بعض التوابل الحريفة بادعاء جديد و هو غرض محافظة الاسماعيلية بانشاء مجمع رياضي لشركة يتروسبورت بارض الغابة و لذلك تقدم بطلب الاحاطة



و نريد ان نسالأ السيد النائب المحترم ... هل كان اعتراضك القديم علي انشاء النادي الاجتماعي علي ارض الغابة في شهر اكتوبر 2009 - بسبب قدراتك الخارقة في التنبا بالمستقبل بنية المحافظة بانشاء مجمع بتروسبورت في ارض الغابة ... !!!!!!






و نريد ان نسأل السيد النائب المحترم ..ماذا قدم لأرض العابة و هو يهيم بها حبا و عشقا للدرجة التي يري ان مجرد قطع شجرة فييها هو تخريب للبيئة و المناخ الارضي في المدينة .. و هو يعلم تماما التقارير الصادرة وزير الدولة للشئون البيئية في مايو 2008 - و لم يتقدم احد دعاة البيئة و سعادة النائب المحترم منهم – و قام بمجرد زيارة لارض الغابة و لم يتم رفع عربة واحدة من القمامة و المخلفات بالغابة منذ هذا التايخ






و نريد ان نسأل النائب المحترم ماذا قدم للنادي الاسماعيلي عندما اعترض لاول مرة في مايو 2009 علي اقامة النادي الاجتماعي للنادي الاسماعيلي علي ارض الغابة بدعاوي بيئية جوفاء و قال انه سيخلص ارض النخيل من القوات المسلحة و الارض المخصصة بــ 500 فدان شرق القناة و ربما نسي ما وعد به



ان اقامة النادي الاجتماعي للنادي الاسماعيلي هو عبارة عن اضافة عنصر نشط الي منطقة مهملة خاملة و حاضنة لكل انواع الممارسات الاجتماعية المشينة و الخروقات الامنية الخطيرة .. و ذلك منهج عمراني معروف في اعادة تأهيل الاماكن المهجورة و المهملة .. ختي تصبح ارض الغابة ذات فائدة و لها حضور كما كان مرجو منها



لكن تبقي أرض الغابة في الحالة التي عليها الان – سببا وجيها – للظهور و استعراض العضلات و تصفية الحسابات و تطبيق نظرية خالف تعرف و تظهر في الصحف و المجلات و المواقع .. و في النهاية لا شئ



و تبقي سببا وجيها لادخال اسماء البعض قي التاريخ كشخصبات تقف ضد مصلحة النادي الاسماعيلي .. كما يذكر التاريخ اسماء بعض الشخصيات الغير سوية و التي وقفت بغباء منقطع النظير ضد فكرة النعلم عثمان احمد عثمان بدمج نادي المقاولون العرب مع النادي الاسماعيلي في يونيو 1966 و تكون شركة المقاولين العرب داعم و راعي رسمي للنادي الاسماعيلي و بالرغم من موافقة كافة التجمعات الجماهيرية و التنفيذية بالمحافظة .. لكن كان هناك بعض الشخصيات التي وقفت ضد عملية الدمج من مديرية الشباب و الاتحاد الاشتراكي و اضاعت علي الاسماعيلي فرصة ..مازال الجميع بندم عليها بتوافر ممتلكات تتعدي مليار من الجنيهات و اريد فقط ان اذكركم بالبيان الحنجوري المناهض لعملية الدمج



البيان الحنجوري


ان الاسماعيلية قادرة علي تمويل ناديها بعنف و حماس و طالب المحافظة بسرعة صرف مبلغ 300 جنية كإعانة عاجلة للصرف منها علي اوجة النقص المختلفة بالنادي و فعلا تم صرف المبلغ الهائل فورا للنادي

و جاءت الاوامر من الحكومة بزيادة المبلغ الي عشرة الاف جنية كاملة لإجهاض ما تبقي من الفكرة الجليلة – و يدفع ذلك المبلغ سنويا قيمة اشتراك عشرة شركات في دائرة المحافظة بالإضافة الي إعانة هيئة قناة السويس و المحافظة

و وجد المناهضون انها فرصة كاملة للخلاص من الفكرة نهائيا باجتماع ثاني لاستعراض المبالغ حضره أعضاء مجلس الامة و الاتحاد الاشتراكي بالمحافظة – و من العجب ان نفس الأشخاص الذبن حضروا الاجتماع الاول للموافقة علي فكرة الدمج هم نفس الأشخاص الذين حضروا لرفض نفس الفكرة





ارجو من الاخوة القارئين الاعزاء .. مقارنة ما حدث عام 1966 بما يجري حاليا في عام 2010 و ايضا قراءة ما كتب في جريدة الاهرام اليوم 7\3\2010







و لله في خلقه شــــئون

darwishing 07-03-2010 12:09

موضوع رفض دمج المقاولون العرب الي النادي الاسماعيلي

قفز الاسماعيلي الي المركز الأول لبطولة الدوري العام في تاريخه موسم 1965 و يظهر الفريقكمنافس قوي و ذو بأس شديد و يهزم الزمالك علي أرضه بثلاثة أهداف نظيفة في اقويمباريات الموسم و لكنه يحسر البطولة في نهاية البطولة
عندها بدأ المعلم باعادة هيكلة خططية منظمة للنادي ضمن خطة مدروسة بعدما استطاع فيخلال فترة وجيزة تنظيم النادي و وضع تصور واضح لكل القطاعات بالنادي و لكنه كانيتصور ان كل ما قام به خطة قصيرة الاجل

فلابد البحث عن خطة طويلة الاجل و بالرغم من مسئولياته العديدة و المتشعبة – لكنه المعلم الذي لا يتكرر و استطاع الوصول الي خطة تحل ازمة النادي الاسماعيلي الأزلية مدي الدهر
أيقن - المعلم - بان أزمة النادي الاسماعيلي لابد أن يكون حلها يعتمد علي ايجادمصدر تمويلي ثابت

و لا إيجاد ذلك المصدر لابد أن تتوافر فيه عنصر المرونة والنمو في الدخل المادي

لذلك طرح المعلم فكرة دمج النادي الاسماعيلي معالمقاولين العرب الجديد – اعتمادا علي تواجد شركة المقاولين العرب كشركة مقاولاتولد عملاقة و النادي الاسماعيلي يحتاج الي هيئة ترعاه و تموله مثل الاندية الكبريفي القاهرة و الاسكندرية و المحلة – كان هذا في يونيو 1966 – أي بعد أكثر من عامبقليل علي تولي المعلم قيادة النادي الاسماعيلي

و العجيب ان تلك الفكرةالجيدة لاقت إجماعا بالموافقة من كافة التجمعات الجماهيرية و التنفيذيةبالاسماعيلية و امتدت الموافقة لتشمل تشكيلات الاتحاد الاشتراكي بالمحافظة من منطلقانه ليس هناك نادي بدون ممول يستطيع مواجهة غول الغلاء و المصاريف العالية التييحتاجها نادي يتطلع للمنافسة علي حصد البطولات

يكفي ان نعلم أن ميزانيةالنادي الاسماعيلي وقتها كانت 18 الف جنية فقط بعدما كانت الموسم الماضي أربعة ألاففقط – تحصل من الإعانات الاهلية و المحافظة و رعاية الشباب

و لم يكن إلاهناك ستة و خمسين عضوا فقط هم الذين يسددون الاشتراكات طوال الخمس سنوات الاخيرة

و كانت فكرة دمج الاسماعيلي الي المقاولين العرب مباركة من كل جماهيرالمدينة حيث ان صاحب الشركة و مديرها ابن مخلص من ابناء مدينة الاسماعيلية و لاتوجد أسرة في المحافظة دون أن يكون احد أفرادها يعمل في المقاولين العرب

كماان فكرة الاندماج كانت مدروسة بعناية فائقة من المعلم لإزالة الحساسية المتوقعة عندبعض ابناء مدينة الاسماعيلية مثل ان يكون ممثلي ابناء الاسماعيلية اكثر من خمسينبالمئة من ادارة النادي و ان تكون عضوية النادي مفتوجة لكل ابناء الاسماعيلية دونان يشترط ان يكون عاملا بالمقاولين العرب مع الاحتفاظ للنادي الاسماعيلي باسمه وكيانه

و سارت الفكرة لتدخل حيز التنفيذ وسط موافقة شعبية جارفة و اتخذت بعضالخطوات التنفيذية لاخراجها الي ارض الواقع

لكن خرجت بعض الأصوات من داخلمديرية الشباب بمحافظة الاسماعيلية للاعتراض علي عملية الدمج بحجة ان المقاولينالعرب ليس لديهم نادي بالاسماعيلية وانه لا يجوز دمج نادي شركة الي نادي رياضي و تمرفع مذكرة علي جناح السرعة الي وزارة الشباب في القاهرة لاستطلاع رايها فيالموضوع

و عقد السيد اسماعيل القاضي عضو مجلس الامة – زعيم الاتجاه المناهضلفترة الدمج مؤتمرا شعبا موسعا لرفض عملية الدمج و بورك ذلك المؤتمر من زعماءالاتحاد الاشتراكي و من خلال خطب عصماء جوفاء تم رفض عملية الاندماج و اصدر بياناحنجوريا لوزعيا – ما زال الاسماعيلي يعاني منه حتي 2007 ميلادية
ماذا قال البيان الحنجوري


ان الاسماعيليةقادرة علي تمويل ناديها بعنف و حماس و طالب المحافظة بسرعة صرف مبلغ 300 جنيةكإعانة عاجلة للصرف منها علي اوجة النقص المختلفة بالنادي و فعلا تم صرف المبلغالهائل فورا للنادي

و جاءت الاوامر من الحكومة بزيادة المبلغ الي عشرة الافجنية كاملة لإجهاض ما تبقي من الفكرة الجليلة – و يدفع ذلك المبلغ سنويا قيمةاشتراك عشرة شركات في دائرة المحافظة بالإضافة الي إعانة هيئة قناة السويس والمحافظة

و وجد المناهضون انها فرصة كاملة للخلاص من الفكرة نهائيا باجتماعثاني لاستعراض المبالغ حضره أعضاء مجلس الامة و الاتحاد الاشتراكي بالمحافظة – و منالعجب ان نفس الأشخاص الذبن حضروا الاجتماع الاول للموافقة علي فكرة الدمج هم نفسالأشخاص الذين حضروا لرفض نفس الفكرة

بل أوصي مؤتمر الرفض – إجراء انتخاباتفي أول يوليو و تخويل مندوبي الاتحاد الاشتراكي حق ترشيح الاعضاء المعينين في مجلسالإدارة

و لكنه المعلم الذي كان مقتنع تمام الاقتناع – انه طالما ذلك رأيالأغلبية فلابد من احترامه و السير في ركاب الجماعة – لا ان يركب – دماغه – و يهددبترك رئاسة النادي الذي أحبه و عشقه

عاد من سفرية استغرقت أسبوعين من ليبيا ليواجه المشكلة بكلماتعاقلة رزينة حيث قال ان شعب الاسماعيلية وحده هو صاحب الحق في تقرير مصير النادي وانا احترم ارادة الجماهير و علي اية حال و بغض النظر عن اية اتجاهات لن اتخلي عنالنادي الاسماعيلي و سوف اعمل كل ما في وسعي من اجل النادي الاسماعيلي كواحد منابناء الاسماعيلية لرد الجميل الي ابناء بلدي


واجريت الانتخابات في 1 يوليو 1966 كما اراد رجال الاتحاد الاشتراكي النشاميالمجاهدين

بلغ عدد المرشحين 12 منهم 2 من المجلس الحالي

لكن النشاميالمجاهدين لم يجدوا من يمكن ان يتقدم للرئاسة – لمنافسة المعلم

و كان عدد اعضاء الجمعية المسجلين 975 المسددينالاشتراك

و فاز المعلم برئاسة النادي بالتزكية و عضوية العقيد كمال ذوالفقار و أنور راجح و عبد الحميد طلعت و محمد سليمان و محمد مرتضي مرسي و يوسف ابوجريشة و السيد ابو جريشة و فاروق حمدان


و كان اول قرارات المعلممطالبة اتحاد الكرة ممثلا في الفريق عبد العزيز مصطفي بالتعاقد مع مدرب مجرري اويوغوسلافي لتدريب فريق الاسماعيلي و التنسيق لزيادة اعضاء النادي اليالفين

كما سدد كافة الديون المستحقة علي النادي فورا و مستحقات كل اللاعبينلبدء الموسم الجديد بطريقة جديدة




sameh881 07-03-2010 12:32

حسبنا الله ونعم الوكيل

darwishing 07-03-2010 18:39

لفت نظري في ( كلام الجرائد ) و اللي ما علهوش جمرك ... ما كتب في الاهرام وهما عبارتين ...قالهما بكل جهل من يظن نفسه عالما او عارفا ببواطن الامور

العبارة الاولي قالها السيد النائب المحترم و هي ان ارض غابة الشباب بالاسماعيلية قد حازت علي العديد من الجوائز المحلية و العالمية ابرزها جائزة اليونسكو و الاغاخان

و واقع الامر انه ( مضحوك عليه ) و ( قالوا له ) .. فلا اليونسكو اعطي جائزة صراحة ... و الا الاغا خان أعطي جائزة لارض الغابة 0 حي السلام

اما عن اليونسكو ارجو ان يعطينا من قال ذلك نسخة عن ذلك ... ربما كانت جائزة ليست لها علاقة بارض الغابة ذاتها
و عن الاغاخان ... فلايمكن ان تكون منظمة اغاخان منحت جائزة لارض الغابة ... لان رصيد مصر جائزتين فقط عبارة عن جائزتين عن حديقة الازهر و حديقة و تطوير قلعة صلاح الدين الايوبي و جائزة تشجيعية عن تطوير شاطئ العصافرة بالاسكندرية
بالاضافة الي مشاريع دراسية فقط مثل مركز رمسيس ويصا واصف للفنون‏,‏ ومشروع ترميم درب قرمز‏,‏ وعمران منطقة زايد الإسماعيلية وحديقة الأطفال الثقافية ومتحف النوبة وبيت الحلاوة ومكتبة الإسكندرية‏.‏

فالعيب ليس علي النائب المحترم و لكن علي الذين ( قالوا له ) و هو صدق ذلك بكل صراحة و سذاجة

..................

العبارة الثانية هي من السيد الدكتور جلال علام و هو ان الاسماعيلية اول محافظة تشهد اول مشروع للتنمية المستدامة في مصر

مع اني اتمني حدوث ذلك من كل قلبي لكن واقع الامر ان الموضوع كله للسيد الكتور البيطري عبارة عن ( قالوا له ) ايضا

لان مشروع التمنية المستدامة و هو ما يعرف بكل اختصار ..ان معالجة المبني نفسه – بيئيا - هو الاساس لمعالجة البيئة ذاتها و هو نظام حديث يسمي العمارة الخضراء او التصميم المستديم


Green Building & Sustainable Design


و هو لا يعني زراعة الاشجار في المباني انما يجعل من المبني صديقا للبيئة و غير مستهلك لها و غير ضار لها


و باختصار شديد هو عملية تصميم المباني بأسلوب يحترم البيئة مع الأخذ في الاعتبار تقليل استهلاك الطاقة والموارد مع تقليل تأثيرات الإنشاء والاستعمال على البيئة مع تعظيم الانســــــــــــجام مع الطبيعة

و من اجل ان يشهد اي مشروع ذلك المنهج البيئي الجديد لابد ان تتوفر فيه عدة شروط و مواصفات عالية الدقة و تحت اشراف استشاري متخصص حاصل علي رخصة خاصة في هذا المجال و هي شهادة مبدئية ذهبية من “لييد كور أند شيل” (LEED Core and Shell) (LEED-CS) والتي يصدرها المجلس الأميركي للمباني الخضراء (USGBC).

و للحصول علي تلك الشهادة لاي مشروع لابد ان تحوز علي نقاط حسابية من 69 نقطة ... في كافة أنواع معايير LEED-CSمثل استدامة المبنى والفعالية المائية والفعالية في مواضيع الطاقة والمناخ والموارد والمواد والجودة الداخلية والابتكار وعمليات التصميم

و للحصول علي شهادة يجب مراعاة نظام تقييم المباني والمشاريع
LEED Accreditation
و يحتوي النظام للتقييم البيئي على خمس محاور رئيسية تتعلق بكافة نواحي صناعة البناء وذلك في خلال جميع مراحلها بداية من التصميم ثم التنفيذ ثم الادارة. وتلك المحاور هي: المواقع المستدامة، كفائة المياه، الطاقة والمناخ، المواد والموارد الطبيعية، نوعية البيئة الداخلية، والمحور السادس هو الابداع والابتكار في التصميم،ويمنح نظام التقييم أربع نوعيات من التقييم وهي الاعتماد الأساسي، ثم الاعتماد الفضي، ثم الذهبي وأخيرا البلاتيني، وذلك حسب النقاط التي يسجلها التصميم على مقياس مكون من 69 نقطة.

و للحقيقة و بالرغم من محاولات مدن عربية اقتصادياته تسمح بتطبيق هذا النظام مثل ابو ظبي و دبي و الشارقة و الكويت .. لكن ادارة النظام نفسه في تلك المدن مازال استعراضيا و مائل للحداثة المعتمدة علي الاقتصاد الحر الذي يتعارض من الاصل مع النظام نفسه .. حيث النظام نفسه يحتاج توفير للنفقات بشكل اقتصادي في المقام الاول و هو اتجاه لا يوجد اصلا في تلك المدن التي مازال اقتصادها مريحا و مفتوحا

و لعل الشهادة الحيدة كانت من نصيب مشروع بسمي مربعة الصورة في ابو ظبي و حصل علي الشهادة المبدئية فقط و التي تعتبر مقدمة بسيطة جدا في نظام المباني الخضراء و التنمية المستدامة - يعتبر كل ذلك لا شئ مقارنة بالمدن الامريكية المتقدمة جدا في ذلك النظام ... و اقتصادها افضل من المدن العربية المذكورة ... لكنها لديها وعي بيئي و ثقافة عالية تمكنها من تفعيل النظام ذاته

من كل ما سبق .. يتضح تماما ان السيد الدكتور علام ... من حزب ( قالوا له ) ليخرج علينا البيانات الكاذبة من شخصيات سطحية لا تفهم و لا تعي ما تقول

ارسلجى 07-03-2010 22:06

الحقونا الحقونا

فتحى حال 08-03-2010 03:11

لماذا لا يتم تحويل الغابة الى حديقة حيوانات وطيور تدر دخلا للنادى الاسماعيلى بدلا من اهمالها

darwishing 19-03-2010 21:49

هل ضاع حلم النادي الاجتماعي ؟؟؟؟








صراحة ان التعنت و الترصد الذي يعاني منه الندي الاسماعيلي من الجبهات الخارجية
واضحا و يؤثر بشكل كبير في مسيرة هذا النادي العريق ..لكن للحقيقة ان الضرر من تلك الجبهات الخارجية ليبدو بسيطا اذا ما قورن بما يلاقيه النادي من من ينتمون اليه .. و للأسف




فلا أحد من من استمع الي احاديث السيد النائب المحترم من خلال حملاته الاعلامية علي مختلف الجبهات و التي يواصلها بكل إصرر , ان يخرج بجملة واحدة مفيدة تفسر موقف النائب من الاعتراض علي اقامة النادي الاسماعيلي علي أرض غابة الشباب بحي السلام بمدينة الاسماعيلية ..فتداخلت احاديث السيد النائب المحترم من خوفه علي التراث الشجري تارة و بين اتهام الأخرين بالعمولة و المصلحة الخاصة تارة اخري و بين الحديث عن البيئة و ضرر انشاء النادي الاجتماعي علي البيئة و المناخ تارة اخري ..



فكانت اسبابه و مبرراته مفككة و غير مترابطة و غير مفهومة و كان الاولي بسيادة النائب المحترم ان يحاول دراسة سبب واحد ليبني عليه أسس اعتراضه بشكل مفهوم .. بل ذهب يجئ بسبب من الشرق و بسبب من الغرب و اسباب اخري من الشمال و الجنوب ... فبدا و كأنه يعترض علي إقامة مصنع للمنتجات الذرية في وسط مجمع سكني ... و بدا ذلك من حديثه العصبي الخالي تماما من الدراسة و الفهم لاسس الاعتراض من الاصل و عندما يضطر للحديث عن الاثار البيئية يهرب من التفسير العلمي و يدلل ان من جاء للتحقيق من لجنة مختصة لشئون البيئة و الصحة من مجلس الشعب ..هم سادة علماء افاضل علي درجة كبيرة من العلم و الثقافة و الفهم لدرجة تصعب عليه ان يعارضهم او يحاول مجرد فهم احاديثهم ...



و للحقيقة لقد تابعت كل ما كتب عن زيارة السادة اعضاء مجلس الشعب و هم بالفعل سادة علماء اجلاء و علي درجة عالية من الفهم و الدراسة . لكني لم اعلم انه تم عرض رسم او مخطط لمشروع النادي الاجتماعي للنادي الاسماعيلي علي اللجنة من خلال الموقع العام للتصميم الكلي للموقع و المكان و ان الاحاديث التي دارت بحضور اللجنة الموقرة و في ضغط من السيد النائب و عصبية واضحة منه كانت لاجل عدم اعطاء الفرصة للسادة اعضاء اللجنة لتكوين فكرة عن الاراء الاخري او محاولة تقديم صورة علمية للمشروع - بل و حاول سيادته ان يوضح ان بناء النادي الاجتماعي سيدمر الغابة المقامة علي 26 فدان و هو لا يعلم ان النادي الاجتماعي لا يمثل اكثر من نصف فدان واحد و هو اقل من 3000 متر مربع من حوالي 260000 متر مربع اي اقل من 011% من مساحة الارض



.. و عندما يريد السيد النائب المحترم ان يظهر لنا كرم سيادته انه ربما يوافق علي اقامة النادي الاجتماعي علي5 او 6 فدان اي حوالي 65000 متر مربع .. ان ذلك ليوضح تماما عدم معرفته تماما عن مفردات الارقام و ماذا تعني من البداية


و العجيب ان السيد النائب المحترم وجد من احد المواقع الاسماعلاوية او التي تدعي ذلك منبرا لبيان اعتراض سيادته بشكل مركز لترديد مبررات اعتراضه بشكل عصبي و لم يحترم من الاصل مستضيفيه بل راح يحدثهم بطريقة غير لائقة تماما و صار يعدد مواقفه الايجابية من الناد الاسماعيلي و خدمة جماهير النادي .. و كاننا من كوكب اخر لا نعلم حجم مساعدت سيادته للنادي



و صراحة لا اري غيبا في احضار سيادة النائب الي احد المواقع الاسماعلاوية – من حيث المبدأ لكن كان لابد ان يتم التحضير الجيد لتلك المقابلة بشكل يضمن لها مردودا علميا سليما و لكت بدا مستضيفي سيادة النائب في غاية الاحراج و التردد و التلعثم مما جعل اللقاء خالي تماما من المعاني تماما و بدا انه السماح بمسرحية استعراض عضلات فقط .. لا غير



و العجيب ان خلال الاسبوع الماضي حدثت حرائق بارض الغابة علي مرتين متتاليتين كوضع طبيعي لعدم وجود رقابة امنية علي تلك المساحة المهجورة التي تحتوي اشجار كثيفة مهملة بجانب اطنان من القمامة و المخافات الماتهبة و القابلة للاشتعال ... لكن المضحك ان يتم التفسير من قبل سيادة النائب المحترم ان هناك ايدي خفية تعبث بأرض الغابة من اجل تدميرها !!!! و كأنه يريد ان يوهم القارئ ان احد اعداء البيئة قد ذهب و قام باشعال ( قطة ) وتركها في ارض الغابة كما كان يحدث في الافلام المصرية القديمة ... !!! و لله في خلقه شئون



و المتابع لاحد المواقع الشقيقة التي تختص بمدينة الاسماعيلية في تغطية واقعية رائعة ليلاحظ كمية المخالفات البيئية و الصحية .. و لا نجد تدخلا او اهتماما من سيدة النائب الذي تفرغ تماما للاعتراض علي كافة الجبهات لحرمان النادي الاسماعيلي من انشاء النادي الاجتماعي تسديدا لفواتير سياسية و حزبية لا تخفي عن الجميع و كأن النادي الاجتماعي للنادي الاسماعيلي سيكون مركزا للتوتر البيئي و الاقليمي و الاجتماعي بالمدينة و لعلنا نتسأل اين ادارة النادي الاسماعيلي من كل ذلك



هنا الحقيقة تكاد تظهر تقاعسا من ادارة النادي الاسماعيلي من حيث انها لم تستغل تواجد سيادة اللواء عبد الجليل الفخراني محافظ الاسماعيلية و هو الرجل الذي أخذ علي عاتقه تنفيذ حلم كل اسماعلاوي في رؤية النادي الاجتماعي و خصص و معه اعضاء المجلس المحلي قطعة من ارض الغابة لاقامة النادي الاجتماعي منذ اكثر من سبعة اشهر .. و راحت ادارة النادي تصدرتصريحات عديدة من نوعية خلال ايام و خلال اسابيع و خلال ساعات ..سيتم البدء في اعمال انشاء النادي الاجتماعي و ذهبت التصريحات هباء بين انتظار رسومات و مناقصات عطاءات و بالنهاية اسناد تنفيذ المشروع الي القوات المسلحة و التي تحتاج تعديلات و تعديلات ... و بالنهاية سمح لاطراف اخري بالتدخل و الاعتراض البيئي و الهميواني و الحزبي ... و لا احد يعلم ماذا سيحدث و لا احد يريد ان لم من الاصل من ادارة النادي المثقلة بهموم كثيرة علي جبهات عديدة



و وقف الجميع ينتظر قرار اللجنة البيئية و الصحية من مجلس الشعب ... ليبدأ مسلسل جديد من التصريحات و الحروب و بالنهاية يسالأ كل مشجعي النادي الاسماعيلي الكبير



هل فعلا .... ضاع حلم النادي الاجتماعي ؟؟؟؟



راجع

و تستمر محاولات الابقاء علي الاسماعيلي ... فقـــيرا



الصايغ : هناك ترتيبات خفية وراء اقامة النادي الاجتماعي




لجنة البيئة بعد المعاينة تعود للقاهرة لإتخاذ القرار النهائي

هنا


مشروع النادي الاجتماعي ... في مهب الرياح





تابع متابعة خاصة للمشروع



متي يبدأ التنفيذ في مبني النادي الاجتماعي !!


هنا






شاهد توبك تعليق اعضاء الموقع علي طلب الاحاطة في مجلس الشعب



و صور لأرض الغابة


هنا




تابع اخر تصريحات الاستاذ حماد موسي


هنا



تابع دراسة خاصة بالمشروع


هنا


و


هنا



متابعة موقع اسماعيلي اس سي للمشروع



الأشغال العسكرية تبدأ التنفيذ بالنادي الاجتماعي للنادي الاسماعيلي


هنا


مشروع النادي الاجتماعي ... يريد حلا


هنا


العمل في إنشاء النادي الإسماعيلي الجديد أول يناير


هنا


أس سي يكشف خطة لإيقاف بناء النادي الاجتماعي


هنا


قطع رقبة .. أم قطع شجرة


هنا

aboshady 20-03-2010 06:30

دكتورنا الكبير عاطف درويش

ربنا يجازيك خير ويجعله في ميزان حسناتك
هذا المجهود الكبير والعمل الدقيق العلمي والذي لو شاهده منصف ومحايد من المسؤلين لقام علي الفور بتنفيذ المبني الاجتماعي

من حسن حظنا ان مثل هذا الموضوع هو من صميم تخصصك وكانت كلماتك مقنعه بالفعل

اتمني ان لا يضيع الله مجهودك هذا ويجعله في خدمه الاسماعيلي ان شاء الله


ولكن

اري ان الموضوع ليس بيئي يا دكتور
بل هو سياسي من الطراز الاول
انها عداوات ومواقف وتصفيه حسابات علي حساب نادي فقير ويحاول ان يسترد عافيته ولو بنادي اجتماعي صغير ويكون متنفس وملتقي لاحباء النادي واهل المدينه

لعنه الله علي العناد الذي يورث الكفر


الساعة الآن: 22:33

Powered by vBulletin ®

Security byi.s.s.w